اخبار ليبيا الان

شلبي: مؤتمر برلين لن يتطرق إلى مسألة تشكيل حكومة ليبية جديدة

ليبيا – قال عضو مجلس النواب ونائب رئيس البرلمان العربي أبو صلاح شلبي إن مؤتمر برلين المزمع عقده قريبا لن يتطرق إلى مسألة تشكيل حكومة ليبية جديدة.

شلبي أكد في تصريحات خاصة لموقع “إرم نيوز” أمس السبت أنّ المؤتمر يهدف إلى إيجاد موقف موحد لدول (5+5) حول القضية الليبية وبناء موقف دولي لصياغة نظرية جديدة لحل الأزمة في ليبيا.

وأضاف أن أعضاء البرلمان العربي الممثلين عن ليبيا عقدوا مؤخرًا عدة لقاءات مع المبعوث الأممي لدى ليبيا غسان سلامة وبعض سفراء الدول المعنية بالشأن الليبي واطلعوا على أهداف مؤتمر برلين التي لا تتضمن تشكيل حكومة جديدة.

وأشار شلبي إلى أن المجتمع الدولي لا يتفق على آلية محددة تكون ركيزة في اتخاذ قرارات من شأنها حلحلة الوضع الراهن.

وأوضح أن الأزمة الليبية كانت حاضرة في كل مناقشات جلسات البرلمان العربي التي تمحورت حول ضرورة إيجاد تسوية سياسية للأزمة الحالية ومطالبة الليبيين بالجلوس إلى طاولة المفاوضات وقطع الدعم عن الميليشيات المناهضة للدولة،ودعوة المجتمع الدولي لوضع حد للدول الداعمة للميليشيات.

كما لفت إلى أن رئيس البرلمان العربي مشعل السلمي يتواصل مع رئيس مجلس النواب عقيلة صالح  وخالد المشرى رئيس مجلس الدولة الإستشاري وكذلك رئيس حكومة الوفاق فائز السراج لمناقشة الحلول السياسية للخروج من الأزمة بالتنسيق مع جامعة الدول العربية والأمم المتحدة.

شلبي إختتم تصريحاته بالتأكيد أن حل الأزمة في ليبيا يتبلور في ضرورة قيام مجلس النواب بدور أكثر فاعلية لحل الأزمة بصفته الجسم الشرعي الوحيد والممثل عن كافة الشرائح والمدن والمناطق وذلك من خلال البحث عن حلول داخلية.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المرصد الليبية

عن مصدر الخبر

صحيفة المرصد الليبية

صحيفة المرصد الليبية

أضف تعليقـك

تعليق

  • ياشلبى مؤتمر برلين ولد ميتا فهو لا يستند الى المعايير للدولية لحل المشاكل قياسا على التجارب السابقة للدول المحيطة بليبيا اى فى نفس البيئة فلدينا تجارب مصر والسودان تم حل البرلمان واصبح الرئيس المؤقت اما رئيس المحكمة الدستورية او قائد الجيش ولدينا تونس والجزائر اقرب لليبيا حيث بها برلمان منتخب تولى رئيس البرلمان رئاسة البلاد مؤقتا لحين انتخاب رئيس جديد وهذا يجب ان يطبق فى ليييا بعقد جلسة للبرلمان بنصاب قانونى يتم تنصيب رئيس البرلمان رئيسا مؤقتا وتصعيد النائب ليصبح رئيسا للبرلمان واختيار رئيس وزراء توافقى بين النواب يشكل حكومة تحظى بثقة مجلس النواب ويظل الجيش الوطنى يؤدى دوره فى محاربة الارهاب حتى يرى البرلمان انه ادى مهمته بنجاح والمجتمع الدولى ليس وصيا على ارادة نواب الشعب ما عليه الا ان ينصاع لرغبة الشعب ويترجمها فى مجلس الامن الى قرار ملزم للدول اما ماتقوله عن السراج ومجلس الدولة فقد سقطا مع انتهاء صلاحية الصخيرات الى الابد والعالم بعاملهم كالكلب الاجرب ينفر منه الجميع