اخبار ليبيا الان

المشري: مستعدون لتقديم ضمانات كاملة للمجتمع الدولي شرط تخليهم عن حفتر

اخبار ليبيا 24
مصدر الخبر / اخبار ليبيا 24

أخبار ليبيا24

أكد رئيس مجلس الدولة خالد المشري إن الإسلام السياسي في ليبيا قادر عن تقديم ضمانات كافية للمجتمع الدولي من أجل التخلي عن دعم القائد العام للجيش الوطني خليفة حفتر.

وقال المشري، في لقاء خاص على ببرنامج “بلاد حدود” على قناة الجزيرة القطرية، قبل أيام، “نحن نستطيع أن نعطي الضمانات الكافية بأننا سنراعي كل المصالح المشتركة”.

ومضى يقول، “أوجه رسالة لمصر. إن كنتم تخشون من وصول الإسلام السياسي؛ فإني أتعهد لكم بعدم البقاء في السلطة وألا يتولى الإسلام السياسي أي مناصب مستقبلا، وهناك ليبيون قادرون على قيادة البلاد من خارج الإسلام السياسي”.

وأضاف، “أنا شخصيًا أو غيري لن نكون موجودين نحن لا نريد أن نقود البلد ولا نريد أن يكون وجودنا مشكلة”.

 واعتبر المشري، أن وجود القائد العام للجيش الوطني المشير خليفة حفتر في المشهد الليبي يعتبر (عقدة) لحل الوضع القائم في ليبيا.

 

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من اخبار ليبيا 24

عن مصدر الخبر

اخبار ليبيا 24

اخبار ليبيا 24

أضف تعليقـك

تعليقات

  • هى كلمة يامشرى ياصبى العالمة انت الشعب قال كلمته ممثلا فى نوابه ان قائد الجيش هو المشير خليفة حفتر وكلما اوجع الاخوان شر خلق الله فهذا يثبت انه على حقه ومن يستقوى بشعبه هو الكسبان ومن يستجدى المجتمع الدولى ضد بلده فهو الخسران لان الكل سيقولوا عليك خائن حقير ولا تستحق الا ان تسحق مثل الصراصير ومصر مدينة للشعب والجيش الليبى بالدعم الكبير اثناء حرب اكتوبر المجيدة ولا يمكن ان تخذل احد من القادة الذين شاركوا وحصلوا على اعلى وسام وعليه يجب دعمه ولا مكان الخوان المصابين بحفترفوبيا انتهى الدرس يامشرى وحفتر هو رئيس الجمهورية العربية الليبية القادم عربية رغم انف الاتراك وخوانهم موتوا بغبظكم

  • اول اعتراف من الخوان بان المتغطى باردوغان عريان وعلى طريقة حماس التى تبرأت من الاخوان وتقاربت مع مصر وراينا رفع صور للرئيس السيسى فى غزة وقد نرى هذه الصور فى قلب طرابلس كنوع من التقية للخوان يتصورون ان مصر ستغير موقفها من المشير وهذا وهم فاذا كنت تظن انك يامشرى قصير مكير فلا تنسى ان السيسى هو من خدع مرشدك الوضيع بديع والبسه ملابس نساوين عند الهرب وهو من خدعهم واوهمهم بانه اخوانى ووضع زبيبة على جبهته فاقنعوا بان مدير المخابرات الحربية ومدير مكتب المشير طنطاوى يمكن ان يبيعه وهو صاحب الفضل عليه وعينوه مكان طنطاوى وزير دفاع فكانت نهايتهم على يد الاخوانى المزعوم ومبروم على مبروم مايلفشى كما يقول المثل

  • بعيد عن شنبك يا مشمش مس مارى مستنيك يسجنك الغريب ان من يرفعون شعارات اسلامية من الخوان يخالفونها فيقولوا القرآن دستورنا ويطبقوا حرفيا صفات المنافقين الواردة فى القرآن فيامرون بالمنكر وينهون عن المعروف ويطبقون صفات المغضوب عليهم من اليهود فقلوبهم غلف قلوبهم كالحجارة او اشد قسوة بينما صفات المؤمنين الواردة بالقرآن الكريم يطبقها المشير خليفة حفتر ومعه شباب مدين بحق داعم للدولة ولهذا نرى اوامر القائد العام لجنوده نابعة من اقوال رسولنا الكريم عند فتح مكة فالاسلام الصحيح السمح يزعج الاخوان فليس من حق احد ان يحتكر الاسلام لنفسه قال تعالى : يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا عَلَيْكُمْ أَنفُسَكُمْ ۖ لَا يَضُرُّكُم مَّن ضَلَّ إِذَا اهْتَدَيْتُمْ ۚ إِلَى اللَّهِ مَرْجِعُكُمْ جَمِيعًا فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ (105)
    فكل مسلم عليه ان يبدأ بنفسه وبكون صادقا امينا يحب الخير للناس ولو ان اى سياسى تحلى بالقيم الاسلامية فهذا شئ عظيم اما ان يلبس قناع اسلامى ليغطى جرائمه فهو مثل المشرى قصير حقير

  • أصبح من المعروف والواضح أن الاسلام السياسي الاخواني لم يقدم شي لدين او للوطن … وفشله يحصده اعضاءه الذين لبسوا ثوب الاسلام …