اخبار ليبيا الان

دبرز: الجامعة العربية منتهية ومتخاذلة ومنحازة للعدوان على طرابلس

ليبيا – قال عضو مجلس الدولة الإستشاري وعضو المؤتمر العام منذ عام 2012  بلقاسم دبرز إن الجلسة الدورية التي عقدها المجلس تطرقت إلى الزيارات التي أجرها خالد المشري مؤخراً إلى الإتحاد الأفريقي والمغرب.

دبرز أشار خلال تصريح أذيع على قناة “التناصح” أمس الإثنين وتابعته صحيفة المرصد إلى أن التواصل مع الإتحاد الأفريقي لم يكن من أحد مناهج مجلس الدولة على الأقل في ظل وجود جامعة عربية وصفها بـ” المنتهية والمتخاذلة والمنحازة للعدوان” وفقاً لتعبيره.

ولفت إلى أنه بالتواصل مع الاتحاد الافريقي تبين إهتمامهم بالملف الليبي والغوص في تفاصيله بدليل سعيهم للموافقة على تعيين مبعوث خاص بالتوازي مع مبعوث الأمم المتحدة للمساهمة في إخراج ليبيا من الخلافات القائمة والتدخل الخارجي بشؤونها.

وأضاف :” الزيارة وما خلصت له عموماً كانت جيدة ولو أثمرت على مبعوث أفريقيا ومن الإتحاد الأفريقي يكون بالتوازي مع سلامة الذي للأسف لم يعد بإمكانه الخروج بحل لذلك اتفق خالد المشري والمسؤولين في الإتحاد الأفريقي على هذا النهج ونتمنى أن يثمر عن شيء يفضي لدولة مدنية وإبعاد شبح الإنقلابات العسكرية”.

دبرز نوّه إلى أن المسؤولين في الإتحاد الافريقي يشعرون بخطر في جانب الملف الليبي و هناك شكاوى عديدة بشأن وجود دول من خارج قارة افريقيا تعبث بأحد الدول الأفريقية دولة مؤسسة للإتحاد الأفريقي، معتبراً أنه في حال لم يجد الإتحاد الأفريقي لنفسه مكان للدخول هذا بحد ذاته فشل.

وشدد على ضرورة أن يفرض الاتحاد الافريقي نفسه في المشهد عامة و بمؤتمر برلين على وجه التحديد بالإضافة لأهمية دعم الحكومة الشرعية، مبيناً أنه في حال غياب ليبيا و ما وصفها بـ”حكومتها الشرعية” عن الملتقى فلن يثمر عنه أي نتائج.

كما تحفظ الإجابه عن السؤال المتعلق بإمكانية دعم محاور القتال داخل العاصمة طرابلس مرجعاً ذلك إلى عدم إستطاعته الإجابة بالأمور المتعلقة في الشأن العسكري.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المرصد الليبية

عن مصدر الخبر

صحيفة المرصد الليبية

صحيفة المرصد الليبية

أضف تعليقـك