اخبار ليبيا الان عاجل

هكذا رد “نعمان بن عثمان” على “مصطفى عبدالجليل”

انتقد رئيس مؤسسة كوليام نعمان بن عثمان للأبحاث تصريحات رئيس المجلس الوطني الانتقالي سابقا مصطفى عبد الجليل.

وقال بن عثمان في سلسلة تغريدات له بموقع “تويتر” إن عبد الجليل ظهر بوجهه المتسم “بالقبلية والجاهلية” مبينا أنه هاجم طرابلس بأكملها واعتبر أنه مغضوب عليها من الملك إدريس.

وانتقد بن عثمان الوضع الأمني في المنطقة الشرقية قائلا إن الأمن الذي يزعم أن مدن برقة تعيشه، هو نفس أمن نظام اللجان الثورية الذي رسخه ..سبتمبر” معتبرا أنه أمن قائم  على الخوف والرعب داعيا إلى محاربة الجيش قائلا إنه لا ينفع معه إلا القوة.

وقال بن عثمان موجها حديثه لعبد الجليل إن قائد الجيش خليفة حفتر الذي يدعمه عبد الجليل شارك في “الانقلاب على الملك الراحل فكيف يكون الملك راضي عن المدن التي يحكمها”.

وتساءل بن عثمان موجها حديثه لعبد الجليل “لماذا كنت وزير عدل عند نظام” سبتمبر الذي ثار على الملك إدريس؟

وكان عبد الجليل قال في تصريحات إعلامية “نأمل من الله أن لا تكون طرابلس من المدن التي لم يرضى عنها أدريس السنوسي لأن اغلب المدن التي رضا عنها هي في مأمن من تلك الامور”

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

بوابة افريقيا الاخبارية

بوابة افريقيا الاخبارية

أضف تعليقـك

تعليقات

  • عثمان بن نعمان خائن وعميل واتفه من ان يرد عليه المستشار الجليل عبدالجليل وثورة الفاتح من سبتمبر كان لها انجازات عظيمة لا ينكرها الا جاهل فهى حررت ليبيا من الاحتلال وعمرت البلاد ولها اخطاء انها طبقت نظام اشتراكى لا يصلح مع الشعب الليبى وانفقت اموال الشعب على تنظيمات بالخارج بدلا من الاهتمام برافهية الشعب وانها لم ترسى تجربة ديمقراطية اما حكم الاخوان الحالى فليس له مثيل فى الشر والاجرام وسفك الدماء والغباء والاستعانة بالاحتلال العثمانى ضد الجيش الوطنى الليبى الذى كلفه الشعب ممثلا فى مجلس النواب لهذا اصطف الشرفاء من جميع الاتجاهات لانقاذ ليبيا من شر ما خلق واتحد انصار الملكية وانصار ثورة سبتمر والشرفاء فقط من انصار فبراير والتيار الاسلامى الداعم للدولة من اتباع السلف الصالح والصوفيين تنازل الجميع خلافاتهم واتحدوا لدعم الجيش الوطنى ضد همجية الاخوان وسراق المال العام وبعد التحرير يتنافس الجميع امام صناديق الانتخابات اما الخوان وعملاء قطرائيل امثال هذا الحقير نعمان سيحلبون للعدالة حتى لو فى صفقة مع اسياهم يبيعونهم من اجل خفنة دولارات تلقى لهم فراينا اردوغان يبيع حلب للروس وجزء من ادلب ومستعد ان يبيع الخوان لمن يدفع الثمن

  • نعمان بن خيبان مخه تعبان واحد من درب المهابيل اين هو من المستشار الجليل الذى تخلى عن منصبه الرفيع املا فى الاصلاح والتغيير ولان اى ثورة فيها ثلاث فئات الاولى وهى اصحاب المصلحة الوطنية التى كانت ترغب فى الاصلاح وبناء جيش وطنى قوى واقامة دولة ديمقراطية وكان يقود هذا التيار الوطنى المستشار الجليل عبدالجليل وتيار اخر اصحاب المصالح الخاصة من القوى السياسية الانتهازية لا يهمها الا مصالحها فقط وهى خليط من تيارات متعددة من كافة الاتجاهات تعمل كل منها حسب مصلحتها وتتحالف مع الشيطان من اجل مصالحها والفئة الثالثة والاخطر هى اصحاب الاجندات الخارجية من التنظيم الدولى للخوان والمقاتلة ووتبع تنظيمات ارهابية دولية ترفع رايات القاعدة وداعش وقوى اخرى مأجورة من القوى الاستعمارية مثل السراج هدفها اضعاف البلاد لتكون فريسة للقوى الاستعمارية تحتلها بواسطة امعات يكون دمى فى ايديهم وهم المسيطرن الان بالتحالف مع الخوان والتنظيمات الارهابية ولهذا واجب على القوى الوطنية من كافة الاتجاهات وحتى اصحاب المصالح الخاصة انقاذ الوطن اولا من المؤامرات الخارجية ودعم الجيش الوطنى وترك الخلافات الشخصية الان

  • نعمان بن عثمان واحد من رويبضة العصر باع نفسه للشيطان مقابل خفنة دولارات ومثل هذا النوع خذرنا رسولنا الكريم منهم فى اعجاز نبوى مزهل عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (سيَأتي علَى النَّاسِ سنواتٌ خدَّاعاتُ يصدَّقُ فيها الكاذِبُ ويُكَذَّبُ فيها الصَّادِقُ ويُؤتَمنُ فيها الخائنُ ويُخوَّنُ فيها الأمينُ وينطِقُ فيها الرُّوَيْبضةُ قيلَ وما الرُّوَيْبضةُ

  • .نعمان بن عثمان واحد من رويبضة العصر باع نفسه للشيطان مقابل خفنة دولارات
    نعمان بن عثمان واحد من رويبضة العصر باع نفسه للشيطان مقابل خفنة دولارات يشير مفهوم زمن الرويبضة إلى جملة من التغيرات التي أخبر بها النبي محمد صلى الله عليه وسلم أمته في الحديث عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (سيَأتي علَى النَّاسِ سنواتٌ خدَّاعاتُ يصدَّقُ فيها الكاذِبُ ويُكَذَّبُ فيها الصَّادِقُ ويُؤتَمنُ فيها الخائنُ ويُخوَّنُ فيها الأمينُ وينطِقُ فيها الرُّوَيْبضةُ قيلَ وما الرُّوَيْبضةُ قالَ الرَّجلُ التَّافِهُ في أمرِ العامَّةِ) [صحيح]. يشير العديد من علماء الدين اليوم إلى أننا قد وصلنا إلى هذا الزمان، حيث السفيه يتكلم، وفي يده أمر أمته، في حين العاقل لا يجد له مكاناً بين أفراد أمته، وأكد النبي محمد صلى الله عليه وسلم بأنّ زمن الرويبضة هو علامة من علامات اقتراب الساعة