اخبار ليبيا الان

طرد خالد المشري خلال محاولته زيارة محاور القتال في تاجوراء‎ -فيديو وصور

أكدت حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي، طرد رئيس المجلس الأعلى للدولة خالد المشري رفقة وفد من لجنة الطوارئ التابعة للمجلس خلال محاولتهم زيارة محاور القتال في منطقة تاجوراء ووادي الربيع.

ووفق المصادر، فقد منع عناصر تابعون لما يعرف بقوة مكافحة الإرهاب خالد المشري المنتمي لجماعة الاخوان المسلمين، من زيارة المحاور واتهامه بما وصفوه بمحاولة التسلق على دماء الشهداء وتوظيف الزيارة لمصالحة الشخصية والحزبية.

وأورد المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الأعلى للدولة، خبرا بشأن الزيارة التي قام بها رئيس المجلس خالد المشري لمحاور القتال لكنه لم ينشر الصور على غير ما جرت العادة وهو ما يؤكد صحة الرواية.

وقال المكتب إن “رئيس المجلس خالد المشري قام رفقة أعضاء من لجنة الطوارئ في المجلس بزيارة ميدانية إلى عدد من محاور الدفاع عن العاصمة طرابلس بتاجوراء وعين زارة، للوقوف على سير العمليات العسكرية الجارية لصد العدوان وبحث سبل تقديم كافة الدعم اللازم لدحره”.

وعقب الحادثة اجتمع رئيس المجلس الأعلى للدولة “خالد المشري” مع رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق “فائز السراج”، وشددا على ضرورة دعم العمليات العسكرية وتسخير جميع الإمكانيات لذلك.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

بوابة افريقيا الاخبارية

بوابة افريقيا الاخبارية

أضف تعليقـك

تعليق

  • الاخوان من حثالة المجتمع الليبى وبدونهم لكان الشعب الليبى يعيش فى امان فهم من افسدوا توحيد المؤسسة العسكرية بعد اجتماعات القاهرة بتوصية من قطرائيل واعترف الحيوان صوان رئيس حزب العمالة والغباء الاخوانى بانه من طلب من السراج بعد اتفاق الصخيرات ان تعمل حكومته دون نيل ثقة مجلس النواب طبقا لاتفاق الصخيرات والاخوانى لايؤمن اصلا بالدولة الليبية هو ينظر اليها على انها بيت مال التنظيم الدولى للاخوان فى لندن وهو يكذب على الاخرين على اساس ان كل من لاينتمى لجماعتهم فهو كافر لهذا نجد المشرى ينكر انه اخوانى ورايت على شاشة بى بى سى عبدالفتاح مورو نائب حزب النهبة التونسى يكذب علنا ويقول ان حركة النهصة تخلت عن الاخوان منذ عام 1978 مع انهم كانوا يعلقوا شعار رابعة الاخوانى عام 2013 وراينا عبدالفتاح مورو فى جلسة البرلمان يطلب قراءة الفاتحة على روح المجرم محمد مرسى الذى باع اسرار عسكرية مصرية لقطر ومنها لاسرائيل اثناء رئاسته لمصر والمضحك ان المذيعة عندما قالت له ان احد القيادات التونسية قال لن يحكم حسن البنا تونس هنا انكشف كذبه ودافع عن حسن البنا ووصفه بالامام ولهذا من يريد ان يكشف اى اخوانى يسب امامه حسن البنا وسيد قطب ستجده يدافع بشدة عنهما مع ان فكرهما الارهابى هو اساس فكر داعش الدموى وان من ينشق عن الاخوان بجد يلعن كل اخوانى اما المشرى فاخوانى ولن يتغير فعمر دليل الكلب ما هايتعدل فالاخوان مثل اليهود فى المعاملات يعتبرون انفسهم شعب الله المختار عكس الاسلام الذى يسوى بين الجميع فالناس سواسية كاسنان المشط والمسلم من سلم المسلمون من لسانه ويده والمؤمن من امنه الناس اما الديمقراطية الاخوانية فتختلف عن التغريف السائد حكم الشعب بالشعب ولصالح الشعب اما عند الاخوان فحكم الشعب بالاخوان ولصالح الاخوان ولخدمة الصهاينة والانجليز حيث ان لندن عاصمة الاخوان اما الموجودين فتركيا ففرع للهاربين من احكام فى بلادهم ياويهم اردوغان وهو مستعد لبيعم لمن يدفع الثمن فى صفقة معه