اخبار ليبيا الان

بقيمة بلغت أكثر من “51” مليون دولار .. الرئاسي يأذن بالتعاقد على استيراد سيارات لمبتوري قواته

اخبار ليبيا 24
مصدر الخبر / اخبار ليبيا 24

أخبار ليبيا 24 – خاص

أصدر المجلس الرئاسي قرارًا بالإذن للهيئة العامة لرعاية أسر الشهداء والمفقودين بالتعاقد عن طريق التكليف المباشر مع شركة “هونداي كوربرشين” بقيمة إجمالية قدرها 51 مليونا و301 ألف و380 دولارًا أمريكيا.

المجلس أوضح ، في قراره الذي حمل الرقم 1284 لسنة 2019م، أن هذا التعاقد لاستيراد مركوب خاص لفئة ذوي الإعاقة المستديمة، وفقا لمنظومة ذوي الإعاقة المستديمة للهيئة العامة لأسر الشهداء والمفقودين والمبتورين، على أن تتخذ الإجراءات وفقا للتشريعات النافذة، كما يتم العمل به من تاريخ صدوره، وعلى الجهات المختصة تنفيذه.

وكان وزير الاقتصاد والصناعة بحكومة الوفاق، علي العيساوي، زار مصراتة، نهاية شهر أغسطس الماضي، حيث التقى مجلس إدارة جمعية أبطال ليبيا لفاقدي الأطراف، والجمعية العمومية لها، ومدير عام مركز الأطراف الصناعية.

وذكرت وزارة الاقتصاد والصناعة، في بيان لها، أن رئيس مجلس إدارة الجمعية وأعضائها، رحبوا بزيارة العيساوي والوفد المرافق له، موضحة أن الأخير استماع بإيجاز لمراحل تأسيس الجمعية، كونها تضم أغلب فاقدي الأطراف أثناء أحداث 2011م، علاوة على مساهمتها بشكل كبير في استصدار القانون رقم “4” بشأن مصابي ما تسمى بـ”حرب التحرير” ذوي الإعاقة المستديمة، كما استمع الوزير أيضًا إلى شرح مراحل تنفيذ المشاريع التي تخدم شريحة ذو الإعاقة المستديمة في مختلف ربوع ليبيا.

وحسب البيان، تحدث مدير مركز الأطراف الصناعية، الصادق الحداد، عن مساعيهم في توطين العلاج بالداخل؛ نظرًا للتكاليف الباهظة للعلاج بالخارج، مشددًا على أن المركز سيوفر على الدولة الكثير من المبالغ المُهدرة خارج الوطن بالعملة الصعبة، مؤكدًا تعاقدهم مع أكبر شركة عالمية في هذا المجال، وأنهم أوفدوا بعض المهنيين لتلقي التدريبات اللازمة.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من اخبار ليبيا 24

عن مصدر الخبر

اخبار ليبيا 24

اخبار ليبيا 24

أضف تعليقـك

تعليقات

  • اى ابطال ياحمار لمن يحاربون الجيش الوطنى قتلاكم فى النار وجرحاكم يلاحقهم العار فكلاب النار من قتلاكم مبتورى الاخرة كما فى قوله تعالى ان شانئك هو الابتر حيث سيحرموا من اهلهم فى الاخرة سواء من يدخل الجنة من اهلهم او النار لان اهل الجنة يتازورون اما اهل النار فطبعا لا بعيد عنى حياتهم عذاب ياكلاب اما مبتورى الاخرة فسيلاحقهم العار بعد الانتصار القادم للجيش الوطنى عندما يعرفوا انهم كانوا على باطل ومن قال لهم انهم ابطال هرب الى الخارج او دخل السجن والتاريخ لايكذب مثل قنواتكم المسعورة فاين قنوات القذافى التى كانت تمجد اركان حكمه الذين دخلوا السجون فالمستقبل سيكون خاليا من الخوان والعار سيلاحقهم حتى لو كانوا معوقين الا اذا سافروا لتركيا ليتسولوا فيها بعد ان تقطع عنهم ما ينهبوه من مال الشعب مقابل جرائم يستحقوا السجن عنها

  • هذه السيارات لن تنفعكم بعد انتصار الجيش حيث ستحاكموا وتدخلوا السجون وتسحب منكم هذه السيارات لانها من اموال ااشعب لا تستحقوها وستوزع على جرحى الجيش الوطنى جيش الكرامة اما الخوان فليس لهم مكان الا السجن فهو مثواهم حتى يموتوا فيه