اخبار ليبيا الان عاجل

واشنطن بوست تفجر مفاجأة من العيار الثقيل بشأن المعتقلان الروسيان بليبيا

 

قالت صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية إن الروسيين الذين اعتقلا في مايو الماضي في ليبيا ينتمون إلى شركة “فاغنر” الروسية المرتبطة بالكرملين.

وقال مسؤول غربي للصحيفة الأمريكية إن الحكومة الروسية تمارس الكثير من الضغط على قيادة حكومة الوفاق لإطلاق سراح الرجلين، مؤكدا أنهما يمثلان جزءا من مساع كبيرة من دور موسكو لتأكيد النفوذ في ليبيا.

ونقلت الصحيفة عن وزير الداخلية بحكومة الوفاق “فتحي باشاغا” قوله إن المعتقلين الروسيين قدما اعترافات وبقيا رهن الاحتجاز، بينما يحقق النائب العام في نشاطهما.

واتهمت الأسبوع الماضي الولايات المتحدة الأمريكية روسيا في بيان نشرته الخارجية الأيام الماضية، بمحاولة استغلال الحرب الدائرة في محيط طرابلس لصالحها ضد إرادة الشعب الليبي، وهو ما نفته موسكو.

وأكدت تقارير عدة من الصحف الغربية كالنيورك تايمز والواشنطن بوست والبلومبرغ تدخل روسيا عسكريا ودعمها قوات حفتر بمرتزقة تتبع مجموعة تدعى فاغنر، إلى جانب طباعتها مليارات وإرسالها للمنطقة الشرقية، فضلا عن الدعم الإعلامي، إذ أعلنت فيسبوك تفكيكها شبكة مضللة بليبيا تدعم حفتر.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من جريدة الايام الليبية

عن مصدر الخبر

جريدة الايام الليبية

جريدة الايام الليبية

أضف تعليقـك

تعليق

  • صحيفة امريكية صفراء ممولة من موزه واذا كان الامريكى نفسه يرفض هذه الصحف ويغرد على تويتر والمضحك انهم يصورون ان من يحارب مليشيات الوفاق الاجرامية ضد ارادة الشعب رغم ان اى مبتدأ فى العمل الصحفى يعرف جيدا ان الجيش الوطنى الليبى يحارب المليشيات بأمر نواب الشعب وبتكليف رسمى فلماذا الكذب ولا يذكروا الحقيقة ان حكومة الوفاق رفضها نواب الشعب وقرارتها باطلة بحكم محكمة للقضاء الليبى اتفوووووه على صحيفة موزة المأجورة