اخبار ليبيا الان عاجل

نجاة مساعد الطيار الذي سقطت طائرته في الزاوية

أكد مصدر أمني بمدينة الزاوية أن مساعد الطيار عامر الجقم لم يصب في الحادثة التي أدت إلى سقوط المقاتلة الليبية ميج 23 عصر السبت،  في مدينة الزاوية أثناء عودتها من تنفيذ مهام قتالية فوق العاصمة الليبية طرابلس.

وأفاد المصدر الذي تحدث لإرم نيوز بأن الطيار الثاني للمقاتلة استطاع أيضا الخروج بواسطة المظلة ونزل في أحدى المزارع بضواحي الزاوية واستطاع بعض الأهالي الوصول إليه وقاموا بإخفائه عن المسلحين الذين بحثوا عنه.

ووفق المصدر فإن مجموعة من شباب الضاحية التي نزل بها الطيار الثاني وهو العميد يونس الدينالي استطاعوا الخروج به بعد ساعات وأوصلوه لأحدى تمركزات الجيش القريبة .

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من جريدة الايام الليبية

عن مصدر الخبر

جريدة الايام الليبية

جريدة الايام الليبية

أضف تعليقـك

تعليقات

  • قد يأتي الخير من الشر ويتجلى النفع من الضر
    ففي سقوط الطائرة الحربية التابعة للجيش الوطني شر ، لكن قد تجلى بعدها من النفع والخير ما يسر الناس وتقر أعينهم به،
    أولا لأن الطائرة ليبية وتتبع السلاح الجوي الليبي (لا روسي ولا اماراتي ولا سعودي..الخ)
    ثانيا الطيار ليبي بل ومساعده ليبي وليس روسيا أو جنسيات أخرى كما يهرف بذلك اعلامهم الكاذب الذي يتهم اعلامنا بالكذب وهم من يجلبون الطيارين الأجانب المرتزقة المأجورين كما رأينا ذلك الأشهر الماضية.
    ثالثا ظهور المجرمين والمطلوبين في صفوف قوات بركان الغضب الذي جمع بين المتناقضات والمتنافرات من اجل قضية واحدة وهي الحفاظ على المناصب القيادية والمليشياوية والاجرامية
    رابعا عدم الانضباط بقوانين وأعراف الدول في معاملة الأسرى حيث رأينا لسان أحد روابش الزاوية النتن وأصبعه على أذن أسير مأمور يقاتل ضمن القوة الشرعية الليبية الوحيدة كما رأينا آثار الكدم على العين ما يفسر لنا طريقة المعاملة وما خفي كان أعظم
    اللهم كن لأسرانا عونا ونصيرا وفك أسرهم وارفع درجاتهم واخذل أعدائهم
    آمين