اخبار ليبيا الان عاجل

عمداء وأعيان بلديات المنطقة الغربية يرفضون المساس بأمن الزاوية

بوابة الوسط
مصدر الخبر / بوابة الوسط

أكد عمداء وأعيان وحكماء بلديات المنطقة الغربية «رفضهم المساس بأمن الزاوية؛ لأنه مساس بأمن المنطقة الغربية كاملة؛ لما لها من أهمية اقتصادية، وللروابط الاجتماعية مع مدن الساحل والجبل وليبيا عامة».

جاء ذلك خلال اجتماع في بلدية الزاوية بدعوة من عميدها جمال عبدالناصر، والذي حضره أيضا ممثلون عن المجالس العسكرية في مناطق الساحل والجبل، حسب بيان البلدية على صفحتها في موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، أمس الأحد.

وقال عبدالناصر إن «الاختراقات التي تتعرض لها الزاوية لا يراد بها المدينة فقط، وإنما هي محاولة مبدئية للدخول إلى باقي المدن» في المنطقة الغربية.

وأعلنت القوات التابعة لحكومة الوفاق، السبت الماضي، إسقاط «طائرة حربية نوع ميغ 23» كانت تحلق في سماء الزاوية، وأسر قائدها، ثم أكدت القيادة العامة فقدان الاتصال بالطائرة، واحتجاز قائدها اللواء الطيار عامر العرفي في المدينة.

توصيات الاجتماع
وفي نهاية الاجتماع، أكد الحاضرون أن «أمن المنطقة الغربية مرتبط جغرافيا واجتماعيا ومصلحيا»، داعين إلى «احترام كافة العهود والمواثيق التي أبرمت بين بلديات المنطقة الغربية».

وشددوا، في بيان، على أنهم «لن يسمحوا لأي عنصر بالمساس بأمن المنطقة، وبث الفرقة وشق النسيج الاجتماعي»، منوهين بأهمية «صد الهجوم على العاصمة، وتجريم كل من قاد وخطط ونفذ وساعد (فيه) بما في ذلك الدول الخارجية».

واستنكر البيان «صمت المجتمع الدولي وبعثة الأمم المتحدة أمام الجرائم ضد الإنسانية جراء الاعتداء على طرابلس والمدن الأخرى»، مطالبين «النائب العام والمدعي العام العسكري، بفتح قضايا جنائية ضد من عبث بأمن البلاد، ويسهم في إشعال فتيل الحرب بالمنطقة الغربية».

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

بوابة الوسط

بوابة الوسط

أضف تعليقـك

تعليقات

  • شوية خرفان مأجورين لا يمثلون الا انفسهم اما الغالبية الساحقة من الشرفاء بالمنطقة الغربية فداعمين للجيش الوطنى جيش العزة والكرامة ويرفضون بيع الوطن لسلطان الدعارة اما مشاخخ واعوان الخوان فليس لهم مكان الا السجون

  • ارجوا سحب الجيش من محاور طرابلس واقتحام مصراتة،. طرابلس يحررها أهلها اذا دخل الجيش مصراتة.
    ارجوا خروج اغلب المدن في مطاهرات ضد التدخل التركي

  • اشكال وسخة من حثالة المجتمع خوان الوطن كلاب موزه اتفوا عليكم كلاب النار اكبرهم مخ حمار والباقى مخ فار هؤلاء الكلاب من داعمى خيام النكاح ليس عندهم اى شرف ومن الطبيعى ان يكون ولاءهم لسلطان الدعارة ولا مكان لهم فى اى زاوية من زوايا الارض الليبية

  • أكد عمداء وأعيان وحكماء بلديات المنطقة الغربية «رفضهم المساس بأمن الزاوية؛ لأنه مساس بأمن المنطقة الغربية كاملة؛ لما لها من أهمية اقتصادية، وللروابط الاجتماعية مع مدن الساحل والجبل وليبيا عامة»…. عمداء وأعيان وحكماء ( بالليبى طياح سعدكم وطياح مزالكم ) انتم عمداء واعيان ووجهاء الكسكسى والبازين واللحم الوطنى على امفاصله، فاذا كان لدينا كما تقولون عمداء واعيان ووجهاء لما وصلنا الى ما وصلنا اليه منذ تمانية سنوات من تهجير وقتل وعدم استقرار للدولة ومن الحياة الضنكة التى يعانى منها الغالبية من ابناء الشعب الليبى المقهور والمغلوب على امره ، ولكنكم ايها الاوغاد الفاسقيين تماطلون للمصلحة الشخصية الضيقة ، سوى منها الجهوية او ذات الاجندات المختلفة دون مرعاة الوطن المغصوب والمفتوح على مصرعيه للجميع للعب به ، فانتم لستم باعيان ولا ووجهاء ولا حكماء ، فالاعيان والحكماء والوجهاء انقرضوا كما انقرض الديناصور ولم يبقى منهم الا الحثالة الهزيلة ، وذليلى على ذلك ما حدث للواء الطيار التى سقطت طائرته بعطل فنى ، وما تعرض اه هذا اللواء الطيار من اهانة حتى وصل الآمر الى مسكه من اذنه بذلك الفار النجس (حاش للقارئ المحترم) ودنما مراعاة للاخلاق ولا لرتبته كالواء والفار النجس يحمل رتبة ملازم والمتحصل عليها دون الدراسة فى اكاديمية الشرطة او بالشرف ، والذى يذل على انحطاط الاخلاق فى هؤلاء الاباء والابناء لاكلهم الحرام والزقوم هم وابنائهم ، ففى السابق مثل هؤلاء الاعيان والحكماء والوجهاء عندما يقول احدهم كلمته يقف الجميع اجلالا واكبارا وتحترم كلمته ، اما حكماء واعيان ووجهاء آخر زمان الذين نشاهدهم اليوم فهم حثالة كما اسلفت لا خير فيهم ولا فى ابنائهم وليس كما جاء فى القرآن الكريم … وكان ابوهما صالحاً.

  • تكملة للتعليق السابق
    فلو تتركوا العامة من الشعب يخروجونَ ويعبرونَ عن ارائهم يكل اريحية وبكل حرية ، لتجدونَ الميادين العامة فى الزاوية العنقاء وغريان وجنزور وطرابلس عاصمة ليبيا وغيرها من المدن ، تمتلى بالشرفاء والشريفات من هذه المدن ، لان الجميع فد منكم جميعاَ من البقرة ، الفار، وابوعبيدة اللاجراح وشتان بين الصحابى الجليل ابوعبيدة الجراح والمعتوه الزاوى ( مع احترامى للقارئ الكريم لهذا اللفظ) … ولكنهْ الحسرة على الوطن الغالى.
    ولو كانْ لدى وزير الداخلية المفوضْ ذرة من الشرفْ والكرامة لقدم استقالتهٌ فورا بعد الإهانة التى قدمت للواء الطيار، بغضْ النظر للجهة التى يتبعها فهو عبد مأمور يؤدى فى وطيفته كأىٍ منا ، ولكن هذا يحدث فى الدول المتقدمة ، كما حدث معَ رئيس وزراء بريطانيا ، عندما فشل فى اقناع الشعب البريطانى للبقاء فى الاتحاد الاوروبى ، حينها تقدم ديفيد كاميرون بكل روح رياضية عالية وبكل شفافية استقالتهِ للشعب موضحا فشلهٌ وعدم امكانية الإستمرار فى منصبهِ.

  • عملاء واعوان وحقراء بلديات المنطقة الغربية من حثالة المجتمع الخوان ليس لهم عهد ولا امان فالجيش الوطنى مكلف من نواب الشعب بمحاربتكم ايها الكلاب فامر طبيعى ان يتحالف المجرمون ضد خيرة جنود الوطن ومصيركم الهلاك ايها المتنطعون ياخوان بعد ان سقط عنكم قناع الوطنية وظهر وجه قبيح اتفووووووه عليكم سوف تسحلون فى شوارع الزاوية وتعلقوا من بيضانكم على الاعمدة ان وجدت اصلا فانتم نساوين تحتاجوا لخوازيق

  • انما الأمم للخلاق ما بقيت فان هم ذهبت اخلاقهم ذهبو
    جميع قادة المليشيات أصحاب سوابق ومجرمين وللأسف الشديد ماذا تتوقعوا من مجرم وتحصل على المال والسلاح ولا يمكن قيام الدولة بدون انهاء هذه المليشيات والمافيات والعصابات ومستحيل ليبيا تصير دولة بدون جيش قوي يحمي ترابها وشرطة صارمة تضع كل مجرم في مكانه وقضاء نزيه يعطى لكل واحد حقه ويردع الظالم ويحمي المظلوم
    ولكم في الصومال وأفغانستان وليمن موعظة