بحث الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي مع رئيس وزراء إيطاليا جوزيبي كونتي تطورات الأوضاع في ليبيا.

وقال المتحدث باسم رئاسة الجمهورية المصرية بسام راضي إن الجانبين بحثا في القاهرة الأزمة الليبية، في ضوء قرب انعقاد مؤتمر برلين، حيث تم التوافق على تكثيف الجهود المشتركة لدعم مساعي التسوية السياسية للوصول إلى حل شامل للقضية، على نحو يستعيد الاستقرار في ليبيا، ويدعم قدراتها ومؤسساتها الوطنية، ويحافظ على وحدة أراضيها وسيادتها، ويصون مواردها.

من جانبه أكد رئيس الوزراء الايطالي جوزيبي كونتي اليوم الثلاثاء على أن مؤتمر برلين لا يزال قائماً، على الرغم من رفض قائد الجيش خليفة حفتر، التوقيع على اتفاق وقف إطلاق النار مع حكومة الوفاق الوطني، وصدور دعوات تركية لتأجيل المؤتمر.

وقال كونتي، في تصريحات للصحفيين في القاهرة بعد اجتماع مع السيسي “هذا هو الوقت المناسب للعمل بشكل ملموس على حل سياسي” للأزمة الليبية. وأردف “أستطيع أن أعلن أن دعوة المستشارة (الألمانية أنجيلا) ميركل قد وصلت لتوها: باستثناء وقوع أحداث غير منتظرة، سينعقد مؤتمر برلين يوم الأحد” القادم مضيفا “بالتالي، فإن هذه الساعات حاسمة بالنسبة للاستعدادات النهائية للمؤتمر”.