دعا وزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو إلى العمل على وقف إطلاق النار بشكل دائم في ليبيا مؤكدا أن أمنها من أمن إيطاليا وأوروبا.
وقال دي مايو في تدوينة له بموقع “فيسبوك” “الاعلان عن تاريخ مؤتمر برلين في 19 كانون الثاني / يناير، الذي سيجلب إلى الطاولة الجهات الفاعلة الرئيسية المشاركة في الازمة الليبية، هو اخبار جيدة ويمثل خطوة مهمة إلى الامام في الاتجاه المرغوب فيه إيطاليا”.
وأضاف دي مايو “في هذه الايام طالبنا بإلصرار، وعلى كل طاولة، أن يتم تحديد موعد في أقرب وقت ممكن” قبل فوات الأوان.
وأعرب دي مايو عن شكره لالمانيا وجميع شركاء الاتحاد الاوروبي وأيضا البلدان الأخرى التي سهلت العملية” مردفا “يجب أن نعمل لضمان وقف إطلاق النار الدائم” فـ “أمن ليبيا يعني أمن إيطاليا وأوروبا”.