اخبار ليبيا الان

صنع الله: وقف إنتاج النفط وتصديره عواقبه وخيمة على الاقتصاد الليبي

موقع سبوتنيك الروسي

أدانت المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا، اليوم الجمعة، الدعوات لإغلاق موانئ تصدير النفط استباقا لمؤتمر في برلين يوم الأحد حول الأزمة الليبية.

ونقلت “رويترز” بيانا أصدرته المؤسسة عن رئيس مجلس إدارتها مصطفى صنع الله، قال فيه: “قطاع النفط والغاز هو شريان الحياة بالنسبة للاقتصاد الليبي وهو كذلك مصدر الدخل الوحيد للشعب الليبي… المنشآت النفطية ملك للشعب الليبي ولا يجب استخدامها كورقة للمساومة السياسية”.

وأضاف صنع الله، رئيس المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا، بأن وقف إنتاج النفط وتصديره سيكون له عواقب وخيمة على الاقتصاد الليبي، مشيرا إلى أن إغلاق المنشآت النفطية يعتبر من الجرائم الاقتصادية في القانون الليبي.

وكانت المؤسسة الوطنية الليبية للنفط التابعة لحكومة الوفاق، سقوط قذائف، ليل الخميس، على مستودعاتها في طريق المطار، ما أدى إلى احتراقها، وبحسب منشور المؤسسة على “فيسبوك”، فقد أدى سقوط القذائف على المستودعات إلى اشتعال النيران في 7 شاحنات تتبع لشركة البريقة لتسويق النفط الليبي.

وأدت القذائف إلى إصابة أحد عناصر الأمن العامل في المنشأة بعدة شظايا، عند تقديمه المساعدة لرجال الإطفاء.

وبحسب موقع “عين ليبيا”، فقد قال رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط، المهندس مصطفى صنع الله، تعليقا على الموضوع: “لقد تعرض المستودع إلى القصف عدة مرات منذ بدء أعمال العنف في طرابلس مما هدد سلامة العاملين به، وأدى إلى تعقيد عملية تزويد طرابلس والمناطق المجاورة بالمحروقات وهو أمر غير مقبول بتاتا. ستتابع شركة البريقة إيصال الوقود الضروري إلى المحطات في العاصمة”.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع سبوتنيك الروسي

عن مصدر الخبر

موقع سبوتنيك الروسي

موقع سبوتنيك الروسي

أضف تعليقـك

تعليق

  • .اذا كانت عائدات النفط تستخدم لتمويل الاحتلال التركى وجلب مرتزقة فاثمه اكبر من نفه ويجب وقف تصدير النفط فورا حماية لثروة الشعب الليبى حتى يتم تحرير البلاد من الخوان والمرتزقة والاحتلال العثمانى واغلاق النفط اصبح واجب وطنى اليوم انتهى الدرس ياغبياء