اخبار ليبيا الان

بثمن بخس .. بعثة الرئاسي بالأمم المتحدة تعرض “بيت ليبيا” في نيويورك للإيجار

اخبار ليبيا 24
مصدر الخبر / اخبار ليبيا 24

أخبار ليبيا 24 – متابعات

أعلنت حكومة الوفاق، عن طريق بعثة مجلسها الرئاسي في الأمم المتحدة برئاسة طاهر السني اعتزامها طرح 14 طابقًا مكتبيًا من مقرها المملوك للدولة الليبية بوسط جزيرة مانهاتن في نيويورك والمعروف باسم “بيت ليبيا” للإيجار.

وقالت صحيفة “نيويورك بوست” الأمريكية، في تقرير لها تحت عنوان “ليبيا التي مزقتها الحرب تؤجر مكتبها في مانهاتن” ”لقد تم طرح أربعة عشر طابقًا من المساحات المكتبية من موقع رئيسي بالمنطقة 309-315 E، بشارع 48 بين الأول والثاني بوسط ضاحية مانهاتن وسط نيويورك في سوق الإيجار تحت شعار (المالك هو بلد أفريقي مزقته الحرب في ثورة اقتصادية وسياسية)”.

وأضافت الصحيفة الأمريكية: “ليبيا التي أُلقيت في الفوضى بعد الإطاحة بنظام القذافي في عام 2011م، تعرض 14 طابقًا من مبنى مملوك لها وتقيم فيه بعثتها الدائمة في نيويورك والمكون من 24 طابقًا للإيجار”.

ونقلت الصحيفة عن “ستيوارت سيجل” الذي قالت إنه يمثل البعثة الليبية في هذه الإجراءات إلى جانب آخر يدعى “مات بيرجي” قوله: “إن العلامة المكتوبة على المبنى (بيت ليبيا) قد أزيلت من عليه بالفعل، وأنه عن مدخل المبنى الرخامي الأبيض الممتد من الشارع إلى الداخل، عندما تدخل إلى المبنى، لا تشعر أنك تتعامل مع مبنى حكومي، وأن المستأجرين المحتملين الذين قاموا بجولة فيه لم يقل لي أحد منهم أنهم لا يأتون لرؤيته بسبب مالكيه الأصليين أي الليبيين”.

ووفق الصحيفة الأمريكية، قال المحامي العقاري ستيفن سادكوس، أنه ما لم يكن هناك حظر على ليبيا أو سبب يفرض عليها عدم القيام بالإيجار كالتجميد مثلاً فلا ينبغي أن تطرح أي قضايا قانونية حول استئجار مساحة من مبنى ليبيا لأن الأرض ملك المؤجر أي الليبيين.

وأضاف: “قد تكون هناك وصمة عار من نوع ما، وقد يحتاج المستأجر المرتقب للمبنى إلى التفكير فيما إذا كان سيكون هناك رد فعل عنيف بسبب إعطاء المال لمالك ليبي”.

وتقول الصحيفة: “هذا يثير قضية أخرى، فمن غير الواضح أي كيان حكومي ليبي قد يكون هو المسيطر خلال الأشهر والسنوات المقبلة حيث تخوض ليبيا حربًا أهلية معقدة وتقاتل الجماعات المتطرفة من أجل السلطة “.

وتتابع: “حاليًا، حكومة الوفاق التي تدعمها الأمم المتحدة، والتي يديرها فائز السراج، هي التي تسيطر على المبنى، إلا أن المشير خليفة حفتر، الذي يرأس الجيش الوطني الليبي يسيطر على بنغازي والعديد من احتياطيات ليبيا من النفط”.

ونقلت الصحيفة عن وكيل بعثة الرئاسي سيجل ستيوارت، اعتقاده أن المساحة التي تعرضها بعثة السني للإيجار قد تجذب الشركات المالية والتقنية التي تريد مساحات كبيرة أو مساحة خاصة بها في ضاحية منهاتن حيث تقيم بعثات الدول والمنظمات غير الربحية قرب مبنى الأمم المتحدة وبرج ترامب العالمي.

واعتبرت الصحيفة، أنه “يمكن لأي مستأجر أن يستأجر الآن مساحة 78،870 قدم مربع داخل هذا المبنى بمدخل خاص ومصعدين مخصصين ولافتات وإكراميات أخرى”.

ووفق الصحيفة، تبلغ مساحة كل طابق صغير 5705 قدمًا مربعًا به الكثير من الضوء، حيث تمتد شرائط النوافذ الزجاجية بطول المبنى من كلا الجانبين الشمالي والجنوبي.

ويحتوي الترأس الذي تبلغ مساحته 1500 قدم مربع على مساحة مناسبة للطابق الثاني، وتحتوي الطوابق من 3 إلى 15 على حمامات جديدة يتم تنظيفها وجاهزة للتركيب بينما يربط الدرج الداخلي بين الطابقين التاسع والعاشر.

واختتمت الصحيفة الأمريكية بأن بعثة الرئاسي تطلب مبلغًا من الإيجار قدره 65 دولار لكل قدم مربع، وهو ما مجموعه 5 ملايين دولار بالنسبة لـ14 طابقًا.

وأثار عرض الإيجار للمبنى جدلاً في أوساط العقارات في مدينة نيويورك بسبب الأزمة التي تعيشها ليبيا، والانقسام بين السياسيين إضافة لسعره المتدني مقارنةً بمساحة كل طابق البالغة 1738 متر وموقعه الإستراتيجي الذي يقع وسط جزيرة مانهاتن وهي مركز مدينة نيويورك ومقر أكبر وأبرز الشركات والمراكز المالية العالمية.

يشار إلى أن المبنى مملوك ملكية تامة للدولة الليبية وقد اشتراه نظام القذافي وسُمي ببيت البعثة أو بيت ليبيا لأنه كان مخصصًا لإقامة رئيس البعثة وموظفيه ومكاتب عملهم مع مساحات مخصصة لإقامة الضيوف الليبيين الكبار الذين يزورون نيويورك .

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من اخبار ليبيا 24

عن مصدر الخبر

اخبار ليبيا 24

اخبار ليبيا 24

أضف تعليقـك