اخبار ليبيا الان

طبيب ليبي يعمل بمصراتة بعد طرده من اسكتلندا

قناة 218 الليبية
مصدر الخبر / قناة 218 الليبية

كشفت هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” أن طبيبا جراحا ليبيا يدعى مفتاح سالم الجمل عاد إلى العمل في ليبيا بعد أن تم حظره عن العمل في اسكتلندا بسبب ارتكابه أخطاء جراحية.

وأشارت بي بي سي إلى أن الجمل قد شغل منصب رئيس قسم الجراحة في مستشفى ناينويلز في اسكتلندا، وتم منعه من ممارسة مهنته في بريطانيا عام 2013 وتم شطبه من قائمة الأطباء بعد أن ثبت تورطه بالإضرار بعدد من المرضى خلال سنوات عمله في اسكتلندا.

وقالت هيئة الإذاعة البريطانية إن الجمل عاد إلى العمل في ليبيا وتحديدا في مدينة مصراتة وكثير من المرضى هناك يغفلون حقيقة الخطر الكبير الذي سيسببه الطبيب في حقهم.

يشار إلى أن مفتاح الجمل قد تسبب في الإضرار بحالات كثيرة من ضمنها العدّاءة جول روز التي أزال منها القناة الدمعية بدلا من ورم في دماغها ما تسبب في عدم تمكنها من ممارسة رياضتها.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة 218 الليبية

عن مصدر الخبر

قناة 218 الليبية

قناة 218 الليبية

أضف تعليقـك

تعليقات

  • اغلب الليبين لي درسوا في بريطانيا او غيرها 99% فاشلين في كل شيء دايرين اللجوء غادي بحجة البلاد مش أمنه ويأخذو في اعانة من الدولة البريطانية يكذبوا علي أقاربهم بينهم دكاترة هذا طلوع للدراسة للخارج بالواسطة اني نعرف عائلة الجمل في مصراتة مايعرفوش غير الحم و الجزارات متابعين لحم قعدان أبل مش غريبة يجزر في الإنكليز غاذي

    • لست ادري لماذا يعذمون الاطباء للسير في اخطائهم مع انو الطب عمل انساني في بادئة الامر م الذي يتركه لممارسة الطرق الرزيلة لعبئ حالته وحالة وطنه ان لم يستطيع فعله فله الاجر والثواب علي تركه وان كان متعمدا فاليستدعي صيني ويعطس في غرفة استراحة الاطباء المعنيين وله الاجر والثواب ايضا

  • فعلا كما قال أخونا (المقهور) صاحب التعليق السابق أغلب عائلة الجملة في بنغازي جزارين وأصحاب سلخانات .. وحسنا ما فعل الإنجليز والإسكتلنديين فقد رجعوا بهذا الدكتور الفاشل إلى أرض الفشلة وما اكثرهم بيننا في بلادنا المنكوبة ولو جاءت لجنة من بريطانيا وعملت إمتحانات تصفية للأطباء عندنا فأنا متأكد أنها ستطرد 90% منهم فالأطباء في بلادي عبارة عن منتحلي شخصية لا اكثر والبيئة التي لا يوجد فيها محاسبة لأحد مثل ليبيا يكثر فيها الكذابين والنصابين وحملة الشهادات المزورة مرحبا بالجمل في بلاد “البل” تعال أفتح عيادة وزيط الدنيا عندنا خاربة خاربة