اخبار ليبيا الان

مقابل 4 آلاف دينار شهريًا.. عمليات صبراتة تبث اعترافات مرتزق تشادي يقاتل مع الوفاق

اخبار ليبيا 24
مصدر الخبر / اخبار ليبيا 24

أخبار ليبيا 24 – متابعات  

نشر المكتب الإعلامي لغرفة عمليات صبراتة التابعة لقوات الجيش، تسجيلا مرئيا لمرتزق تشادي يعترف بالقتال لصالح قوات حكومة الوفاق، بمقابل 4 آلاف دينار في الشهر.

المرتزق التشادي الذي يدعى محمد موسى أحمد يحيي من مواليد 1994م، قال وفقا للتسجيل المرئي، إنه جاء إلى منطقة صبراتة عام 2016م، وبعدها ذهب إلى منطقة راقدلين عام 2018م، ثم إلى منطقة سبها، حيث استخرج بطاقة شخصية ليبية، ثم جاء إلى طرابلس والتقى بصديق تشادي وسجل معه في الكتيبة 301 بمقابل 4 آلاف دينار في الشهر.

وأضاف: “أول ما جيت عطاني 200 دينار وبدلة، وبقيت معهم فترة 3 أشهر في محور عسكري بطريق الرملة”، موضحا أنه التقى خلالها هذه الفترة، عددا من المقاتلين المرتزقة؛ منهم الكوني، وأيوب العقرب، وحمودة من تاجوراء، وخالد كحلا، ووليد الشريف، وشامل ودومة، بالإضافة إلى آخرين من طرابلس ومصراتة.

وأكد أنه استلم 600 دينار فقط، رغم أنه اتفق على 4 آلاف، موضحا أنه حارب في منطقة الكريمية وصبراتة لمدة ثلاثة أشهر، عن طريق صديق له يدعى محمد الجابر، تشادي الجنسية، مضيفا أنه تواصل بعدها من شخص يدعى الطاهر محمد؛ ذهب معه في السيارة إلى سبها، ثم تواصل مع آخر أخذه إلى القتال في منطقة كوبري الزهراء، ثم تواصل مع شخص يدعى أدريس السوداني ذهب معه إلى العزيزية مقابل 3 آلاف دينار.

ولم تكن هذه المرة الأولى التي يعترف فيها المرتزقة بالقتال ضمن صفوف قوات الوفاق، حيث سبق ونشرت غرفة عمليات صبراتة أيضا تسجيلا مرئيا يظهر فيه مرتزق أفريقي من دولة تشاد يعترف بالقتال لصالح حكومة الوفاق بمقابل مادي.

ووفقا للتسجيل، فإن المرتزق التشادي اعترف بالقتال في محور العزيزية لصالح آمر غرفة العمليات المشتركة بالمنطقة الغربية التابع لرئاسة أركان حكومة الوفاق، أسامة جويلي، مقابل 1000 دينار يوميا.

 

 

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من اخبار ليبيا 24

عن مصدر الخبر

اخبار ليبيا 24

اخبار ليبيا 24

أضف تعليقـك