ليبيا الان

«ليبراسيون»: استقالة سلامة تعكس فشل مبادرة برلين

بوابة الوسط
مصدر الخبر / بوابة الوسط

قالت جريدة «ليبراسيون» الفرنسية إن استقالة مبعوث الأمم المتحدة لدى ليبيا غسان سلامة «تعكس فشل مبادرة برلين إلى حد كبير»، مشيرة إلى تعثر المفاوضات بين الليبيين، في ظل توقف تصدير النفط وعدم التوصل إلى وقف دائم لإطلاق النار.

وذكر المتخصص في الشأن الليبي، ريحانون سميث، أن الثقة في الأمم المتحدة عموما، وسلامة خصوصا، تراجعت مع تدهور الوضع على الأرض، رغم ما بذله الأخير من جهد لإشراك جميع الأطراف في المفاوضات، حسب تقرير الجريدة الصادر أمس الإثنين.

«لكن سلامة بذلك جهدا لم يفعله سابقوه»، يؤكد سميث الذي وصف العمل كمبعوث في ليبيا بـ«إجراء جراحة للأعصاب بيدين مقيدتين»، كاشفا أن «التدخل الدولي الخانق» جعل مهمة سلامة «مستحيلة».

وألقى سلامة «المنشفة» متعللا بأن صحته لم تعد تسمح لي بالتعرض لمثل هذا الضغط، إلا أن تقرير «ليبراسيون» نوه بإخفاقه في محاولته الأخيرة خلال مؤتمر برلين، حين جمع الدول الفاعلة في الأزمة الليبية كي يتعهدون باحترام قرار حظر الأسلحة.

وأشار التقرير إلى أن سلامة شعر بأن خارطة الطريق «تحطمت» في 4 أبريل الماضي، حينما بدأت حرب العاصمة، حينها تحدث بـ«مرارة» عن ملتقى غدامس الذي كان من المقرر تنظيمه، قائلا إنه أرسل الدعوات بالفعل لمن سيشارك فيه.

وترى المحللة السياسية كلوديا جازيني، التي عملت مستشارة لسلامة خلال فترة طويلة إنه حاول مواصلة مهامه «حتى وصل إلى الحد الأدنى من التقارب الدولي حول ليبيا»، بما يتمثل في مؤتمر برلين والذي أعقبه قرار مجلس الأمن الدولي 2510 الذي أكد على مخرجاته، كما أطلق عملية مفاوضات بين الأطراف الليبية في جنيف ، مقسمة إلى ثلاث مسارات سياسية وعسكرية واقتصادية، «وتظل المناقشات الفوضوية مستمرة»، حسب «ليبراسيون».

اقرأ أيضا: ماذا قال سلامة في آخر تصريحات قبل طلبه الإعفاء من منصبه؟

وأعلن سلامة، في تغريدة أمس، طلبه إعفاءه قائلا: «إن صحتي لم تعد تسمح بهذه الوتيرة من الإجهاد، لذا طلبت من الأمين العام إعفائي من مهمتي آملا لليبيا السلم والاستقرار».

وتلقى الأمين العام للمنظمة أنطونيو غوتيريس رسالة إلكترونية من سلامة يعرب فيها عن اعتزامه ترك منصبه كممثل خاص له ورئيس لبعثة الأمم المتحدة في ليبيا.

وعقب الاستقالة، قالت الأمم المتحدة إن تركيزها الرئيسي الآن على ألا تحدث «نكسة في جهود إيجاد تسوية سلمية للأزمة الليبية».

وفي يونيو 2017، عين غوتيريس اللبناني غسان سلامة، ممثلا خاصا له في ليبيا، حيث ذكر بيان الأمين العام أن سلامة يتمتع بخبرة تمتد لأكثر من ثلاثة عقود في المجال الأكاديمي والخدمة العامة، إذ عمل العام 2003 مستشارا سياسيا لبعثة الأمم المتحدة في العراق، حيث قام بدور حاسم في الجمع بين الأطراف العراقية.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

بوابة الوسط

بوابة الوسط