ليبيا الان

وزير أسبق يكشف مقتل 3 عناصر جدد من الاستخبارات التركية بليبيا

كشف وزير تركي أسبق هوية 3 عناصر بجهاز الاستخبارات التركي سقطوا قتلى في مواجهات مسلحة على يد الجيش الليبي، لم تفصح عنهم سلطات الرئيس رجب طيب أردوغان.

وأزاح ياشار أوقويان وزير العمل والتضامن الاجتماعي التركي الأسبق عضو حزب الشعب الجمهوري المعارض حالياً، الستار عن صور لـ3 أشخاص قال إنهم من عناصر جهاز الاستخبارات قتلوا في مواجهات مسلحة بليبيا.

حديث أوقويان جاء خلال مشاركته في أحد البرامج على محطة “خلق تي في” التلفزيونية المحلية، بحسب ما ذكره موقع صحيفة تقويم التركية.

لكن القناة التركية سارعت إلى طمس ملامح الصور التي نشرها المعارض التركي؛ تحسباً للمساءلة القانونية، خاصة بعد حجب نظام أردوغان أحد المواقع الإخبارية لأسباب مشابهة.

وقبل أيام، حجبت السلطات التركية موقع أوضة تي في الإخباري، واعتقلت عددا من صحفييه لقيامهم بنشر أخبار سبق أن تحدثت عنها المعارضة حول مقتل عنصر استخباراتي تركي في ليبيا.

وخلال عرضه الصور علّق أوقويان، قائلا: “جثامين هؤلاء الضحايا جاءت من ليبيا لتركيا سرًا ولم تفصح عنهم الحكومة، فلماذا يخفي النظام هذه المعلومات؟”.

ولم يذكر الوزير الأسبق بيانات هؤلاء الأشخاص، واكتفى فقط بنشر صورهم.

وأوضحت الصحيفة أن مقطع الفيديو الذي ظهر فيه الوزير الأسبق، انتشر بشكل واسع على مواقع التواصل الاجتماعي.

وأجبر أردوغان على الاعتراف بمقتل جنود له في ليبيا بينهم قائد كبير وسط تنديد داخلي وإقليمي ودولي بتدخله في الساحة الليبية والسورية التي واجه فيها أيضا خسائر في أرواح قواته.

عن مصدر الخبر

بوابة العين الاخبارية

بوابة العين الاخبارية