اخبار ليبيا الان

مؤكدين الحفاظ على المال العام .. أعضاء الرقابة الإدارية يستنكرون إجراءات الثني ضد الحاسي

اخبار ليبيا 24
مصدر الخبر / اخبار ليبيا 24

أخبار ليبيا 24 – خبر

استنكر أعضاء وموظفي هيئة الرقابة الإدارية فرع درنة، التابعة لمجلس النواب بطبرق، كل الإجراءات والقرارات الصادرة من قبل رئيس الحكومة الليبية، عبدالله الثني القاضية بعدم التعامل مع رئيس الهيئة.

وأكد موظفوا أن الهيئة تخضع مباشرة للسلطة التشرعية متمثلة في مجلس النواب الذي أصدر القرار رقم 10 لسنة 2019م القاضي باستمرار عبد السلام محمد الحاسي رئيسا للرقابة الإدارية.

وأوضح العاملين  بالرقابة فرع درنة أن الإجراءات المتخذة من قبل رئيس الحكومة بالطعن في أعمال الهيئة لن يعيق عملهم، وأنهم عازمون على مواصلة العمل وفقا لصلاحيات الهيئة الممنوحة لها بموجب القانون.

وفي ذات الشأن، أدان موظفي هيئة الرقابة الإدارية، فرع المرج، الحملة التي تتعرض لها الرقابة الإدارية، مؤكدين عزمهم متابعة الجهات الخاضعة للرقابة، وفقًا للقانون رقم 20 لسة 2013م بشأن الرقابة الإدارية.

وتابع موظفي الرقابة الإدارية في بيان لهم، “يأتي ذلك تحقيقًا للمحافظة على المصلحة العامة والمال العام من أن تطاله يد العابثين، والتصدي للجرائم والمخالفات من العاملين أو غيرهم، متى أضرت هذه التصرفات بالمصلحة العامة والمال العام، والسعي للقضاء على الفساد الإداري”.

وأضافوا: “نستنكر ما يتعرض له رئيس الهيئة، ونؤكد على أن استمرارية عمله تتفق وصحيح القانون، عبر السلطة التشريعية التي أقرت ذلك، وأن أي عرقلة لعمل الهيئة أو حجب المستندات عن أعضائها وموظفيها أثناء أدائهم لعملهم يُعد فعلا مُجرمًا بمقتضى النصوص العقابية والتأديبية من حيث الامتناع عن أداء الواجب الوظيفي والمهني”.

وفي ختام البيان، تعهد موظفي هيئة الرقابة الإدارية، فرع المرج، بالمضي قدمًا للعمل من أجل حماية الوطن ومقدرات شعبه.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من اخبار ليبيا 24

عن مصدر الخبر

اخبار ليبيا 24

اخبار ليبيا 24

أضف تعليقـك