اخبار ليبيا الان

بعد إعلان الهدنة بسبب “كورونا” .. قوات الوفاق تخرق الهدنة وتقصف أبو سليم ورصد طائرة تركية مسيرة

اخبار ليبيا 24
مصدر الخبر / اخبار ليبيا 24

أخبار ليبيا 24 – متابعات

أكد مصدر عسكري بالجيش الوطني وقوع خروقات كثير اليوم السبت من قبل القوات التابعة لحكومة الوفاق في عدد من المحاور في طرابلس .

المصدر أوضح أن مليشيات الوفاق أطلقت المدفعية في منطقة السواني، بالإضافة للرماية بالمدفع الرشاش 32 في محور الرملة، كاشفًا عن خروج قذائف هاوزر من الحديقة في منطقة أبو سليم، ورصد طائرة تركية مسيرة في سماء بئر العالم.

ومن جهته، قال عضو مكتب الإعلام في غرفة عمليات اجدابيا عقيلة الصابر،  إن قوات الجيش الوطني اشتبكت مع بقايا قوات الوفاق المتواجدة في المحور الجنوبي لمدينة طرابلس.

وأضاف في تصريحات صحفية أن قوات الجيش الليبي تمكنت من تدمير مدرعة تركية نوع “كيربي” حاولت التقدم اتجاه وحداتنا بمحور عين زارة، مُرجحًا مقتل الطاقم الموجود داخل المدرعة لأنها دمرت وأحرقت بالكامل.

وواصل الصابر “قوات الجيش الوطني الليبي تمكنت من سحب 4 جثت للميليشيات ثلاثة منها تعود للمرتزقة السوريين بالمحور ذاته، كما تمكنت من السيطرة على آلية نوع (BMB) تركية الصنع تستخدم للمناورة ونقل الأفراد”.

وكانت سفارات الجزائر وفرنسا وألمانيا وإيطاليا وهولندا والمملكة المتحدة والولايات المتحدة وتركيا وبعثة الاتحاد الأوروبي، بالإضافة إلى وزارة الخارجية التونسية والحكومة الإماراتية، دعوا جميع أطراف الصراع الليبي إلى إعلان وقف فوري وإنساني للقتال، وكذلك وقف النقل المستمر لجميع المعدات العسكرية والأفراد العسكريين إلى ليبيا من أجل السماح للسلطات المحلية بالاستجابة لتحدّي الصحة العامة غير المسبوق الذي يشكله فيروس كورونا المستجدّ.

وأوضحت السفارات، في بيان مشترك، أن مثل هذه الهدنة ستمكّن المقاتلين من العودة إلى ديارهم لتقديم الرعاية اللازمة للأقارب الذين قد يكونون أكثر عرضة للخطر، معربة عن آمالها القوية في أن تؤدي هذه الهدنة الإنسانية إلى اتفاق قيادات طرفي الصراع على مشروع وقف إطلاق النار الذي يسّرته الأمم المتحدة في 23 فبراير الماضي، والذي تمّ التوصل إليه في جنيف في إطار اللجنة العسكرية المشتركة الليبية 5 + 5، والعودة إلى الحوار السياسي.

يشار إلى أن المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق رحب بالدعوة الإنسانية التي أطلقتها عدة دول لوقف القتال في ليبيا والتركيز على التصدي لفيروس كورونا، زاعما أنه يحرص على مصالح جميع الليبيين أينما تواجدوا، ويعمل من خلال وزارة الصحة على تنفيذ الإجراءات الوقائية والعلاجية والتوعوية المتخذة في جميع أنحاء البلاد.

وتصاعدت حدة القتال في العاصمة طرابلس، أمس الجمعة، بين قوات الجيش، والقوات التابعة لحكومة الوفاق والمليشيات التابعة لها برئاسة فائز السراج.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من اخبار ليبيا 24

عن مصدر الخبر

اخبار ليبيا 24

اخبار ليبيا 24

أضف تعليقـك

تعليق

  • فرصة ذهبية للجيش الوطنى ان يستخدم كامل قوته فى ظل انشغال المجتمع الدولى بالكورونا والخسائر الاقتصادية الضخمة للدول الكبرى فرصة للتقدم نحو قلب العاصمة مهما كان الثمن