دعا وزير الخارجية بحكومة الوفاق محمد سياله مجلس الأمن لردع وإدانة ما قالت إنه “عدوان” الجيش على العاصمة طرابلس.

وأوضح سياله في رسالة لمجلس الأمن إن ما يحدث من قصف تقوم به قوات الجيش “فاق كل الحدود” حسب تعبيره.

وأضاف سياله “في الوقت الذي يتضامن فيه العالم لمحاربة فيروس كورونا يقوم حفتر بقصف الأحياء السكنية كان آخرها المدينة القديمة بالعاصمة طرابلس” مردفا أن ذلك “يعد تعريضا للموروث الثقافي والمباني التاريخية لخطر التدمير”.