اخبار ليبيا الان

مشايخ ترهونة: إستشهاد درياق والصداعي لن يثنينا عن إستعادة الوطن من مثلث الشر بقيادة المعتوه أردوغان

ليبيا – نعى مجلس مشايخ وأعيان ترهونة اللواء سالم درياق والعميد القذافي الصداعي ورفاقهما الذين استشهدوا في خلال قصف لطيران مسير دفعت حكومة الوفاق أموالاً طائلة من خزينة الدولة لشرائه.

المجلس وفي بياناً الذي تلقت المرصد نسخة منه أمس السبت قال:” إن استشهاد الأبطال لن يثن عزائم الرجال في الاستمرار في معركة استعادة الوطن وفكه من كماشة مثلث الشر بقيادة المعتوه أردوغان”.

وأضاف:”فقد استشهد من قبلهم آمر اللواء التاسع العقيد عبدالوهاب المقري والنقيب محسن الكاني ورفاقهما ولم تتوقف جسارة الأبطال في اقتحام أوكار المليشيات بل والقضاء على الكثير منهم”.

وتابع:” فدرياق والصداعي ترجلا حين تقوقع الكثير من أبناء الوطن الذين قارعوا الناتوا في سنة 2011 خلف المشاريع السياسية التي لا تسمن ولا تغني من جوع وإن معركة استعادة الوطن حددت لنا فصيلة دماء من يدعون الوطنية والوطن منهم براء.وفصيلة من اختار الوطن دون تردد فدفع روحه ثمنا له”.

مشائخ وأعيان ترهونة إختتموا بيانهم بالقول:”سيظل درياق والصداعي والمقري ومحسن الكاني وغيرهم من الشهداء أرواحا خالدة فينا وبيننا ولن نقبل مساومة في دمائهم إلا بعودة ليبيا بلدا عزيزا مهابا خالية من المليشيات والمرتزقة الأتراك”.

 

 

 

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المرصد الليبية

عن مصدر الخبر

صحيفة المرصد الليبية

صحيفة المرصد الليبية

أضف تعليقـك

تعليق

  • يا مشايخ العار من العار أن ثمتلون مدينة مجاهدة ترهونة يا طحالب من الذي خرق الوعود والتعهدات ألم يوقع ميلشيات ألكاني الاتفاق مع القوات حماية طرابلس بعدم الاعتداء من طرفين تمام الاتفاق على ضمهم إلى القوات حكومة الوفاق من الذي بدأ العدوان شارك الجرذ الرحمة في القتال هذا بي شهادة كل الأعيان والقبائل المنطقة الغربية أكدت ترهونة بدأت الحرب على طرابلس بالتالي تتحملون مسؤولية كل ما يحصل لكم نتيجة خرقكم الوعود ترهونة ليس خيار الرجوع الاستسلام الشرعية مصير تاورغاء اختاروا اسلم لكم