اخبار ليبيا الان

«القايد»: «الروس» و«الجنجويد» انسحبوا أمام ضربات «سلاحنا الجوي»

صحيفة الساعة 24
مصدر الخبر / صحيفة الساعة 24

 

قال ناصر القايد، مدير ما يعرف بـ «إدارة الشئون المعنوية بالمنطقة الوسطى»، التابعة لـ«حكومة السراج»، إن: “هناك تقدمات في بعض المحاور، ونفسح المجال لسلاح الجو (الطيران التركي المسير الذي تشغله غرف عمليات تركية في مصراتة وامعيتيقة وزوارة) لاستهداف تجمعات قوات حفتر، وتجفيف منابع الإمدادات إليهم، مما سيضطر هذه القوات إلى الاستسلام إذ لن تقاوم كثيراً، وقاعدة الوطية أصبحت خارج الخدمة، حيث يتم قصفها بشكل يومي منذ عملية عاصفة السلام، لذلك تصل الإمدادات الآن إلى ترهونة ليتم توزيعها على باقي المحاور” على حد زعمه.

أضاف “القايد” في مداخلة تلفزيونية مع قناة “ليبيا الأحرار” – الذراع الإعلامية لجماعة الإخوان المسلمين في ليبيا – مساء أمس الأحد: “طيران السلاح الجوي يسيطر على المنطقة الغربية بالكامل، ويتعامل مع أي تحركات مشبوهة، لكنه يختار أهدافه الأهم فالأقل أهمية، ويقوم بالاستهداف في حالة التحركات، ويقدم المساندة في بعض المحاور، إلى جانب تقصي أي تحرك لهذه القوات، وقد حقق تقدمات جيدة خلال الأيام الأخيرة وفق خطة مدروسة، حتي تتمكن قواتنا البرية من التقدم” على حد قوله.

وواصل “القايد” مزاعمه: “الروس والجنجويد انسحبوا وتقهقروا إلى الخلف، وحاولوا يتخفوا في مواجهة سلاحنا الجوي، وهذا جيد، وقوات حفتر في جنوب طرابلس أغلبهم مليشيات ترهونة، يستميتون في القتال لأن ليس لهم نصير، ومع الوقت سيخسرون مواقعهم، وقواتنا تستطيع التقدم لكن نؤخر ذلك لاستنزاف تلك القوات المعادية، لإفساح المجال لسلاح الجو” على حد قوله.

وتابع “القايد”: “تقدمنا في محاور الرملة ووادي الربيع والمطار والتكبالي، لكن التكتيك العسكري يستلزم التريث، وهناك مواقع كثيرة استعدناها خلال الأيام الأخيرة، وقوات حفتر داخل المطار محاصرة تقريباً. الجفرة أيضاً تتعرض لبعض ضرباتنا بهدف قطع الإمداد إليها، وسنستهدف مهابط الطيران في ترهونة وبني وليد، وبالتالي التمركزات الخاصة بقوات حفتر أفضل لها الإنسحاب بدلاً من القضاء عليها بالكامل” على حد تعبيره.

 

 

الوسوم

طرابلس ليبيا

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة الساعة 24

عن مصدر الخبر

صحيفة الساعة 24

صحيفة الساعة 24

أضف تعليقـك

تعليقات

  • متخلف عقليا ويبيع الاوهام للخرفان ياحمار الطيران المسير يتساقط كالعصافير ومراكز تشغيله تدمرها مقاتلات الجيش الوطنى بمن فيها من اتراك والمرتزقة السوريون يتساقطون باستمرار ومع نفاذ الاموال بعد اغلاق النفط ايامكم سوداء اما عن التقدمات فنرى تقدمات الجيش الوطنى فى ابوسليم وراينا سحق كلابكم فى وادى الربيع وغنم الجيش اليات واسلحة فلا وجه للمقارنة بين قوة جيش نظامى ومليشيات ومرتزقة اما الروس والجنديد فخزعبلات يرددها الخوان لم يثبت دليل واحد عليها فلم نسمع عن اسير منهم بينما مرتزقة تشاد والسوريين فعرض ااجيش فديوهات تظهرهم اتفووه عليك اخوانى حقير تتنفس الكذب

  • الحق مش عليك يا ناصر القايد الحق علي الذي كان يتفرج عليك وانت تستقبل في أسلحه أستعدادا لهذا اليوم فلو كان عنده بُعد نظر راه عمل حساب هذا اليوم وتفاداه قبل حدوثه ولكن كان لديهم سباق محموم بين الناطق بأسم الجيش وبين مدير التوجيه المعنوي أيهما يسبق الآخر في القول رصدنا وصول أسلحه تركيه للارهابيين شنو فائدة رصدنا اذا لم يعقبها قصف فما الفائده من رصد فقط ،فقد كنا في غني عن رصدنا وكنا نحتاج الي ان نسمع منك قصفنا طائرة شحن اثناء افراغ حمولتها بمصراته أو حيّدنا مطار مصراته عن الخدمه لكي لا يستقبل امدادات أو قصفنا سفينه بميناء طرابلس وعطلنا ارصفته عن أستقبال اي سفينه ولكن مضغ الكلام الاعلامي في الفضائيات لا يحرر اوطنان ولا يجتث أرهاب

  • ياميبون بالامس راينا تطور مهم جدا للجيش الوطنى سيحسم المعركة لصالح الجيش الوطنى اسقاط ثلاث طائرات مسيرة شرق مصراطة مما يعنى وصول منظومات دفاع جوى جديدة للمنطقة ومع ضربات المقاتلات لمطار مصراطة واى حشود بالمنطقة ستتمكن القوات البرية من التقدم نحو مصراطة لتصبح فى مرمى النيران الارضية مثل طرابلس اما اوهام الروس والجندويد فاكاذيب اخوانية مضحكة وهم يناقضون انفسهم حيث زعموا تسليم المطار للروس ومرة اخرى قالوا انهم دمروه ومرة انهم سيطروا عليهم واتضح انها اوهام حيث تقدم الجيش الى رأس جدير بعدها واذا كان الروس والجندويد انسحبوا كما يزعم هذا المعتوه فمن الذى سحق المليشيات فى وادى الربيع بالامس وقتل منهم اكثر من 40 كلب ومن الذى يتقدم فى ابوسليم باغتراف هذا الخروف هم اسود الجيش الوطنى الذى لا يحتاج لاى جنود من خارج ليبيا حيث انه مدعوم من الشعب والقبائل الليبية بينما المليشيات تتوسل للاحتلال التركى حسب تعبير السويحلى وهو خروف مثلكم ولو كان لديها اى تاييد شعبى داخل طرابلس ذات الكثافة السكانية العالية ما جلبت مرتزقة من سوريا مقابل اموال كبيرة لم تعد متوفرة فى ظل اغلاق ابار النفط والان نرى تناحر وانقسام حاد داخل المليشيات معلن امام الجميع مما يعجل بنهايتكم قريبا وسيتم اقتياد هذا المعتوه لقرقارش

  • اذا كان الجندويد انسحبوا حسب كلام هذا الخروف والجندويد يغلقون ابار النفط حسب كلام الخروف السنى بمجلس الامن فلماذا لم يتم فتح ابار النفط ماء ماء ياخرفان كفاية غباء نهايتكم باتت محسومة شوية فى السجون وشوية فى قرقارش وهم الغالبية بعد اصابة الخرفان بجنون البقر