اخبار ليبيا الان

منطقة الزاوية العسكرية: قواتنا بحالة تأهب تام واستعداد لأي هجوم للميليشيات والمرتزقة الأتراك

ليبيا – أكد مدير مكتب الإعلام بمنطقة الزاوية العسكرية –غربي طرابلس- شعبان بركة أن الهزائم المستمرة التي لحقت بالمليشيات واشتداد المعارك وإحكام الخناق في محاور طرابلس خلال الأيام الماضية قد تدفعهم إلى الهروب باتجاه منطقة الزاوية العسكرية غرب طرابلس أو تنفيذ عمليات إرهابية في المنطقة.

بركة أشار في تصريح خاص لصحيفة “العين الإخبارية” إلى أن كل القوات والكتائب التابعة للمنطقة في حالة تأهب تام واستعداد لأي هجوم من المليشيات والمرتزقة الأتراك.

وأضاف أنه تم تعزيز الجبهات بقوات في جاهزية تامة ومعنويات تعانق السماء من القضاء على هذه المليشيات من قبل كتائب من المنطقة وخارجها وأهمها الكتيبة 128 مشاة والسرية الثامنة العجيلات والسرية الرابعة صرمان واللواء 106 مجحفل وكتائب (166 والوادي والطليعة والعاديات و165 و134 و78 مشاة وطارق بن زياد.

ولفت إلى أنه تشارك أيضاً قوات المباحث الجنائية بصرمان وقوة عمليات صبراتة والكتيبة 82 مشاة وكتيبة الدوريات الصحراوية و54 مساندة وكتيبة الاستطلاع صرمان وجميع القوات المساندة وشباب القبائل.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المرصد الليبية

عن مصدر الخبر

صحيفة المرصد الليبية

صحيفة المرصد الليبية

أضف تعليقـك

تعليقات

  • المصاريت مشعولين اصلا بقوات الجيش عند ابوقرين التى تشهد انتثارات عظيمة تمهد الطريق للوصول لمصراطة وبخط امداد يصل الى طبرق مؤمن ولو شئت وقت الحاجة لقاعدة محمد نجيب فى مصر وان كان الخوان اضعف من ذلك والجيش ااوطنى قادر على هزيمتهم دون الاستعانة مثلهم بدعم مباشر من جيش اخر

  • اين يفر الخوان بعد تحرير طرابلس ومصراطة فمعاقلهم بالخارج مصابة بالكورنا وهم يحبون الحياة للتمتع بالمال الحرام

  • التاريخ يسجل لكم ايها الابطال الاشاوس, تاريخ تحرير عاصمتكم من الاستعمار التركي اللعين ,فاذكروا الله كثيرا واضربوا الاتراك والخونة الذين معهم وتمسكوا بوصايا الرسول صلى الله عليه وسلم في الحرب واضربوا الخونة والمنافقين ولاتاخذكم بهم رافة قي بيع الوطن الغالي للملشيات الاجرامية