اخبار ليبيا الان

مرتزقة تشاديون يفتشون منازل سكان صبراتة بأوامر من “جويلي”

صحيفة الساعة 24
مصدر الخبر / صحيفة الساعة 24

كشفت مصادر مطلعة عن اشتراك سرايا من المرتزقة التشاديين والتابعين لإمرة مليشيا “المجلس العسكري لثوار الزنتان”، التي يقودها المدعو أسامة الجويلي، في اقتحام مدن الساحل الغربي من طرابلس “صرمان وصبراتة والعجيلات”، بدعم بحري وإسناد جوي تركي.

وقالت المصادر إن هؤلاء المرتزقة يقودهم مهرب الوقود القيادي المليشياوي عبد الكريم عبد المجيد الشيباني، الشهير بـ”كريم” من مواليد عام 1981، ومن سكان مدينة الزاوية، ويتبع مليشيا “المجلس العسكري لثوار الزنتان”.

وأكدت المصادر معلوماتها بالعديد من الصور والفيديوهوات التي تبين تواجد هؤلاء المرتزقة التشاديين، وهم من ضمن صفوف مسلحي “الوفاق”، التي استباحت مدن الساحل الغربي، وأبرزها مدينة “صبراتة”، برفقة المدعو عبدالكريم الشيباني.

وتوضح إحدى الصور التي حصلت عليها “الساعة 24” تواجد المرتزقة التشاديين بأحد المنازل ويعيثون فيه فسادا دون أي رادع.

ورصدت المصادر نشر المليشياوي “عبد الكريم الشيباني” عددا من الفيديوهات للمرتزقة التشاديين التابعين له على موقع “فيسبوك”، بحساب مستعار “عين الصقر”، والتي تتلقفها وسائل إعلام تابعة للسراج وحسابات إلكترونية موالية للعدوان التركي، وتنسب فيديوهات تلك العناصر المرتزقة إلى القوات المسلحة الليبية.

الوسوم

أسامة جويلي العجيلات الغزو التركي المرتزقة التشاديين صبراتة صرمان عبد الكريم الشيباني

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة الساعة 24

عن مصدر الخبر

صحيفة الساعة 24

صحيفة الساعة 24

أضف تعليقـك

تعليق

  • ابشروا يا اهلها في الشق الغربي من ليبيا بالدولة المدنيه التي شرعت حكومه الفرقاطه بأرساء دعائمها وعادي ومش مهم ان تكون دوله ليبيه ولكن جنودها سوريين وتشاديين وضباطها أتراك هكذا الدوله العصريه عفارم عليك دوله هكي الدول والا بلاش واما الحرق والهدم الذي ترونه فانتم فاهمينه خطأ هذه مناورات لجيش دوله العدل القانون وعادي يكون الوزير الاول تركي يدعي فائز آغا ووزير داخليته هو فتحي آغا ووزير خارجيته آغا هو الآخر فكثرة الآغوات كثرة للبركات الله يزيد ويبارك