اخبار ليبيا الان

المناطق العسكرية الجنوبية: سنضرب بيد من حديد كل من يحاول زعزعة الأمن بالمنطقة

ليبيا – أعلن مدير مكتب الإعلام بالمناطق العسكرية الجنوبية محمود الورفلي تكثيف الجيش  من دورياته جنوبي البلاد لتأمين الحدود.

الورفلي وفي تصريح لموقع “العين الإخبارية” أمس الثلاثاء أشار أن قائد المناطق العسكرية الجنوبية اللواء بلقاسم الأبعج يتفقد حاليا مناطق الجنوب الغربي للبلاد لمتابعة الوضع الأمني بعد ورود معلومات بشأن تحرك مجموعات مسلحة تابعة لحكومة الوفاق التي وصفه بـ”غير الدستورية” بالمنطقة الجنوبية.

وأكد أن هذه الدوريات تشمل منطقة الكفرة العسكرية في الجنوب الشرقي ومنطقة مرزق العسكرية ومنطقة أوباري غات العسكرية،مشددا على أن الوضع الأمني ممتاز للغاية.

كما لفت إلى أن دوريات المناطق العسكرية مستمرة لتأمين الحدود مع تشاد والسودان والنيجر والجزائر، موضحا أنه لا يوجد أي خرق أمني بالمنطقة.

وأشار الورفلي إلى تحسن الوضع الأمني بعد انطلاق الدوريات العسكرية بالمنطقة،لافتاً لاختفاء عمليات تهريب الوقود والهجرة غير الشرعية التي كانت تشهدها الحدود مع دول الجوار بالمنطقة الجنوبية.

مدير مكتب الإعلام بالمناطق العسكرية بيّن أن هناك خطة أمنية محكمة يجري تطبيقها الآن وبمتابعة مباشرة من قائد المناطق العسكرية الجنوبية من أجل حفظ الأمن،لافتا إلى أن الخطة تسير بوتيرة جيدة جدا،مشدداً على أن القوات المسلحة لن تتوانى في الضرب بيد من حديد كل من يحاول زعزعة الأمن بالمنطقة الجنوبية بعد التحسن الأمني الكبير والقضاء على المجموعات المسلحة والمرتزقة والإرهابيين.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة المرصد الليبية

عن مصدر الخبر

صحيفة المرصد الليبية

صحيفة المرصد الليبية

أضف تعليقـك