اخبار ليبيا الان

سلاح الجو يقصف المليشيات على كوبري وادي جندوبة وإصابة آمر «لواء غريان»

صحيفة الساعة 24
مصدر الخبر / صحيفة الساعة 24

استهدف سلاح الجو الليبي، تجمع لآليات مسلحي الوفاق بمحور كوبري وادي جندوبة، كما خاضت القوات اشتباكات عنيفة في محور الهيرة بالقرب من غريان ضد المليشيات ونجح الجيش في تدمير عربتين مسلحتين، وإصابة آمر مليشيا غريان المدعو محمود الغصري في القصف الجوي.

ومن جانبه، قال مدير المكتب الإعلامي لقوة الاحتياط بالجيش أبو بكر دويهش، في تصريح لموقع «العين الإخبارية» إن “القوات تمكنت من تعطيل آليتين عسكريتين دفع رباعي في محور كوبري جندوبة الذي اتخدته المليشيات نقطة لشن هجومها على مدينة الأصابعة”.

وأعلنت مستشفى غريان عن مقتل 4 مقاتلين من قوات حكومة الوفاق في قصف على كوبري جندوبة وهم «محمد نجمي» و«عمر بورييه» و«رياض ابوزيد قائد» و«توفيق شعبان».

كما أكدت مصادر مستقلة من غريان، لـ «الساعة24» أن “أعداد القتلى من المليشيات يتجاوز هذا الرقم بكثير وأن كثرة أعداد الجرحى قابلها نداءات كثيرة للمواطنين للتبرع بالدم”.

تمكنت قوات الجيش العربي الليبي من صد هجوم للمليشيات والمرتزقة السوريين الموالين لتركيا على مدينة الأصابعة بالجبل الغربي صباح اليوم الأربعاء.

وقال المركز الإعلامي لغرفة عمليات الكرامة بالجيش الليبي، إن “قوات الجيش والشباب الليبي المساند لها من بلدة الأصابعة كبدوا المليشيات الإرهابية التي حاولت الهجوم ودخول البلدة خسائر فادحة، في الأرواح والعتاد”.

وأوضح المركز، في بيان، أنه تم خلال العمليات تدمير عربة مدرعة تركية من نوع “KERBY” وعدد من الآليات العسكرية التركية، فضلاً عن مقتل عدد من العناصر الإرهابية وسط هروب المليشيات التي شنت الهجوم.

جدير بالذكر أن الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة العربية الليبية، اللواء أحمد المسماري، كان قد أعلن في بيان، صباح الأربعاء: أن القوات المسلحة العربية الليبية “تتفهم جميع الصعوبات التي يعاني منها أهلنا في طرابلس والخطر الذي يواجهونه بسبب الأعمال العدائية للإرهابيين والمرتزقة الأتراك، فمنذ بداية شهر رمضان، أعلن الجيش الوطني الليبي من جانب واحد عن وقف لإطلاق النار، ومع ذلك ، فإن ما يسمى بحكومة الوفاق لم تدعم هذه المبادرة الإنسانية، علاوة على ذلك، فإن الإرهابيين والميليشيات والمرتزقة، الذين يزعمون أنهم يقاتلون من أجل الشعب الليبي، قد كثفوا خلال هذه الفترة قصف الأحياء السكنية والمنشآت الطبية و السيارات التي تنقل المستلزمات الإنسانية”.

أضاف اللواء أحمد المسماري: “في الأسبوع الأخير من شهر رمضان المبارك، من العادات زيارة اللأقارب والأصدقاء، استعداداً لعيد الفطر، و رغبة منا في تخليص الناس من المعاناة خلال هذا العيد السعيد وإعطاء أهلنا في طرابلس الفرصة لمراعاة العادات والتقاليد، قررنا تحريك القوات في جميع محاور القتال في طرابلس لمسافة 2 – 3 كيلومتر لتوسيع المجال في مساحة طرابلس لتأدية الشعائر الدينية وتبادل الزيارات والتواصل بين الليبيين كما هو جاري في شمال وشرق وغرب البلاد”.

وواصل الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة العربية الليبية: “لتجنب سفك الدماء في نهاية شهر رمضان الكريم، ندعوا أن يحذو العدو حذونا وأن يفعلوا نفس الشيء، وبالتالي انشاء منطقة خالية من التوتر والتصادم المباشر لتجنب تجدد الاشتباكات خلال هذه الفترة، و نقترح من اليوم الساعة 12:00 مساءاً بدء تحريك القوات”.

الوسوم

سلاح الجو غريان كوبري وادي جندوبة

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة الساعة 24

عن مصدر الخبر

صحيفة الساعة 24

صحيفة الساعة 24

أضف تعليقـك