ليبيا الان

الحمروش: تركيا كانت بوابة نقل المليشيات بين ليبيا وسوريا منذ 2011

أكدت وزير الصحة الأسبق فاطمة الحمروش أن “تركيا منذ عام 2011 كانت البوابة وحلقة الوصل لنقل المليشيات والعتاد بين ليبيا وسوريا”.

وأضافت الحمروش في تدوينة لها بموقع “فيسبوك” “لا يجب أن ننسى لواء الأمة الذي قاده ليبيون، ودعموه بالمرتزقة الليبيين والعتاد عام 2011 ليحاربوا ضد النظام في سوريا، وقد كان لتركيا الدور الرائد حينها في تسهيل ذلك”.

وتابعت “اليوم بضاعتنا ردت لنا، فالعين بالعين والسن بالسن والبادي أظلم” مضيفة “لكي لا يؤوّل كلامي على أنه تأييد لأي جهة، ويُحمَّل غير مضامينه، فإني أوضح أن المعنى من كلامي هو” أن “من سمحوا بتدخل المليشيات الليبية في عام 2011 في الشأن السوري وأيّدوا تلك العمليات ودعموها، هم المسؤولين الأوائل عما يحدث اليوم على الأراضي الليبية من دمار وشتات، ولذلك واجب محاسبتهم قبل الجميع، فأين هم اليوم؟”.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

بوابة افريقيا الاخبارية

بوابة افريقيا الاخبارية

أضف تعليقـك

تعليقات

  • فرنسا ولبنان وبريطانيا – هم الذين نقلوا الاسلحة والمرتزقة الى ميناء بنغازي ومصراتة من 2911 – وكان اليهودي برنالد ليفي والخونة يتحولون في شوارع بنغازي مع اليهود .
    حتى حفتر لم يستطع قتل اليهود لضعفه كما قتل المسلمين الليبيين الذين كانوا يجاهدون لحماية أعراضكم في بنغازي – وقمتم بخيانتهم واستنجدتم بالناتو لقصف الضباط والجنود الذين كانوا يريدون الدفاع عن بنغازي من التمرد -و من اسرش مقاتلي الليبيين واشرفهو من مقاتلي كتيبة الفضيل الليبية .
    وها هي الان بنغازي ترزح تحت اقدام المرتزقة واليهود .

  • اتقي شر من احسنت اليه .:
    25 مايو، 2020 الساعة 12:20 م
    فرنسا ولبنان وبريطانيا – هم الذين نقلوا الاسلحة والمرتزقة الى ميناء بنغازي ومصراتة من 2911 – وكان اليهودي برنالد ليفي والخونة يتحولون في شوارع بنغازي مع اليهود .
    حتى حفتر لم يستطع قتل اليهود لضعفه كما قتل المسلمين الليبيين الذين كانوا يجاهدون لحماية أعراضكم في بنغازي – وقمتم بخيانتهم واستنجدتم بالناتو لقصف الضباط والجنود الذين كانوا يريدون الدفاع عن بنغازي من التمرد -و من اسرش مقاتلي الليبيين واشرفهم من مقاتلي كتيبة الفضيل الليبية .
    وها هي الان بنغازي ترزح تحت اقدام المرتزقة واليهود .
    وحفتر يعلن ضعفه وخنوعه أمامهم ـ وهاجموه بالبرلمان وجعلوا منه أضحوكة في إعلامهم هم والمصراتيين عبيد الطليان .
    ومظاهرهم السلبية ـ وركوعهم للأجانب بغرض السياحة باعوا الاثا رونهبوا المصارف ـ وخربوا بنغازي – ويتلهفون على التجارة والفحش دون أي أخلاق أو رادع .