ليبيا الان

«عميش»: تقدمت بالشكر لـ«أردوغان» على ما قدمه لـ«ليبيا» حتى الآن

صحيفة الساعة 24
مصدر الخبر / صحيفة الساعة 24

قال القيادي الليبي في التنظيم الدولي للإخوان المسلمين عصام عميش، إنه قدم الشكر للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، على ما قدمه إلى ليبيا، على حد تعبيره، خلال لقاء قيادات الجالية المسلمة اليوم مع الرئيس التركي رجب الطيب أردوغان برعاية اتحاد المنظمات الاسلامية الامريكية USCMO وسكرتيرها العام أسامة الجمال ومشاركة السفير التركي في أمريكا ساردار كيليتش.

قال “عميش” على حسابه بـ”فيسبوك”: “لقد شاركت ممثلاً عن الجمعية الاسلامية الامريكية ماس وهي إحدي أكبر المؤسسات الاسلامية العاملة في الساحة الامريكية بألالاف الاعضاء وعشرات الفروع في كل أمريكا، ولقد انتهزت الفرصة بالاضافة الي شكر تهنئة فخامته للجالية المسلمة والتأكيد علي العلاقات المتميزة المهمة بين تركيا والولايات المتحدة الامريكية ودور الجالية المسلمة الامريكية في ربط جسور التعاون بين وطننا أمريكا ورائدة العالم الاسلامي في تركيا وتهنئة أشقائنا الاتراك في عيدهم وعيدنا”.

أضاف “عميش”: شاركت لأشكره علي ماقدم ويقدم في ليبيا ووقوفه الراسخ مع الشعب الليبي في معركته الضارية ضد الاستبداد وعسكرة الدولة ودعمه الدولة المدنية والاستقرار ومسار دولة القانون ولقد سلف ان ذكر موضوع ليبيا في كلمته حيث ذكر معارضته الشديدة لمشروع (الانقلابي حفتر) وهجومه علي الابرياء وجلب عدم الامن والاستقرار” على حد قوله.

الوسوم

طرابلس ليبيا

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة الساعة 24

عن مصدر الخبر

صحيفة الساعة 24

صحيفة الساعة 24

أضف تعليقـك

تعليقات

  • تشكر من يا واطي اردوغان سلبكم شرفكم وتشكره علي ذلك راك انت وكل فرد من الأخوان كمن هو عاطي مخاريقك للاتراك فأي شرف تبقي لكم وانتم فعندما يتحدث تريس جيش الكرامه ومؤيديه عن العزه والشرف عليكم يا معشر العملاء من أخوان ومن لقطاء في حكومة الصخيرات بالانسحاب من المجلس لانكم لم يعد يتبقي لكم أي شرف تقابلون الرجال به

  • العبرة بالنهاية يامتخلف عقليا فكل من دعمهم اردوغان من الخوان فى خبر كان بعد ان عاشوا فى اوهام لفترة من الزمان انظر الى مصر والسودان كان فى مصر سيطرة للخوان على السلطات الاربع البرلمان والرئاسة ومجلس الوزراء والصحافة ومع ذلك سقطوا على يد الشعب المصرى والان مرشد عام الخوان ومعه رؤوس خرفان كبيرة فى السجن سبع سنوات ودخلوا عالم النسيان رغم انف اردوغان وفى السودان اسقط الشعب السودانى الاخوانى الحقير حسن البشير الذى اهدى اردوغان جزيرة سواكن وفى ليبيا وتونس الاخوان فى النزع الاخير فالخوان مثل الخفافيش تنشط فى الظلام حيث يدعوا المظلومية اما اذا حكموا وخرجوا للنور يظهر وجههم الظلامى القبيح خليط من مساوئ النازية والصهيونية والمغول همجية ليس لها مثيل كما نرى فى ليبيا وتونس حيث ظهر الوجه القبيح للغنوشى وبغباوته وحد الشعب التونسى كله ضده وفى ليبيا تأكد للجميع ان الاخوان خوان للاوطان واى حل سياسى ليس فى مصلحتهم لان اجراء اى انتخابات حرة ليست فى صالحهم فالشعب الليبى كاره لهم ولخيانتهم وفى نفس الوقت الاحتلال لا يدوم تحت الخسائر الضخمة لهم ومع مرور الوقت يقترب اردوغان من مرارة السقوط داخل تركيا فى اى انتخابات قادمة

  • اخوانى عميل وامريكى شنوا دخلك بليبيا كانك راجل وموش لحاس احذيه تعال حارب فى ليبيا لاكن انتم جبناء بطبعكم اخس خربتوا لبليا عن بعد الله يلعنكم

  • واجب عليك ان تشكره أيضا هو والمرتزقه السورىىن والعلوج الأتراك علي إشباع رغبات زوجتك وبناتك واخواتك يا كلب يا ديوث اريد ان اعرف كلاب البنا دين أبوهم اسمه ايه