ليبيا الان

المسماري: الوفاق خسرت أكثر من 60 قتيلا في معارك الخميس

قناة 218 الليبية
مصدر الخبر / قناة 218 الليبية

أكد الناطق باسم القائد العام للجيش الوطني اللواء أحمد المسماري أن الوحدات العسكرية حققت نجاحا كبيرا في معارك الأيام السبعة الماضية في محاور طرابلس.

وأوضح المسماري أن نتيجة معارك أمس فقط كانت 30 قتيلا من المجموعات المسلحة وأكثر من 37 من المرتزقة السوريين من بينهم قائد بارز في ميليشيا سليمان شاه السورية ويدعى أبوالكنج جاسم.

وأشار الناطق باسم القائد العام للجيش الوطني إلى أن الاشتباكات العنيفة التي دارت أمس شهدت سقوط أكثر من 100 جريح أغلبهم في حالة حرجة.

يشار إلى أن عديد الصفحات الموالية لحكومة الوفاق قد نعت أمس العديد من القادة الميدانيين الذين قُتلوا خلال الاشتباكات العنيفة في محاور طرابلس.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة 218 الليبية

عن مصدر الخبر

قناة 218 الليبية

قناة 218 الليبية

أضف تعليقـك

تعليقات

  • اقطعوا الرؤس تجف العروق
    خطط الجيش تظل عقيمه وغير مجديه بالشكل المطلوب رغم أنها تدمر في مخازن أسلحة مليشيات الارهاب وتحصد في ارواح أعداء الوطن من الخونه والعملاء في قوات بركات العطب مالم تدخل ضمن الخطه أستهداف الرؤس الكبيره فلو كانت خطة الجيش باستهداف الرؤس الكبيره موجوده منذ البدايه لكان انشلت حركة الارهاب في الغرب الليبي فلم يعد هناك شئ اسمه السراج ليوقع علي بيع ليبيا لتركيا مقابل ان يبقي هو بالسلطه ولم يبقي عندنا لا المشري لتشتريه تركيا لصالح مشروعها في ليبيا ولا باشاآغا لتشغله عامل سخره لاهداف تركيا في ليبيا ولا جويلي ليتجلي واضحا في عمالته لتركيا واخلاصه في تنفيذ مشروعها في أحتلال جزء من ليبيا ولا بقي عندنا أحد ممن سيستفيد منهم المستعمر التركي القديم الجديد ولكن الجيش كان متساهل في هذا الجانب وكانوا عملاء تركيا وعملاء الغرب الاستعماري يسرحون ويمرحون في مأمن ومنهم كان يسافر لشراء الشكولاطه ومنهم كان يقضي في اجازه العيد خارج ليبيا أن تركهم يمرحون خطأ فادح لأنك لا تأمن شر الحيه بشكل نهائي إلا بقطع رأسها ورأس حية الارهاب في ليبيا هم حزب أخوان الشيطان الارهابي وبيادقه علي الارض فبتر اذرع الارهاب في ليبيا تحتاج من الجيش الي احياء فكرة معمر القذافي تلك التي كان يُسمّها التصفيه الجسديه فلو سارع الجيش بأستهداف السراج وهو يهم بالتوقيع لتركيا وتسليمها خزينة مصرف ليبيا في مقابل بقاء مشروع اخوان الشياطين في ليبيا ماكانش يتم التوقيع لتركيا وماكان حصل الذي حصل لتركيا بامتيازات في ليبيا التي منحها لهم عميلهم السراج وعملا بالقول القائل اذا أكلت الحلوف فكوله سمين بمعني فات فيك وأعلنت الحرب علي الارهاب فلتكن حرب شامله ولن تستثني أحد فقتلك لمرتزق علي خط التماس لن تفيد كثيرا في الحرب أما أصطياد الرؤس الكبيره فهي الانجع والاصوب ولنا في التاريخ عضه وعبره فيوم قطعت ورفله رأس الأرهاب المصراتي في ذاك الوقت المتمثل في مليشيات رمضان السويحلي التي كانت عميله لايطاليا عاشت بني في مأمن من شره أزيد من مئة عام الي ان أحي المؤتمر الوطني تلك النعره بمؤامرة قرار العار قرار رقم 7 فيا جيشنا نحن معك ومن وراءك ولكن مالم تكون الرميه قاسمه لظهر العدو فهي لن تكون صائبه تلك الرميه الا اذا كنت تريد توظيفها أعلاميا كما تفعل المليشيات الارهابيه حيث تآتي خلسه الي مكان ما مقارب لخطوط التماس 3 دقائق تلتقط صور وتهرب وتنشر الصور فيما بعد وتقول هانحن حررنا المكان الفلاني وهذه الصور

    • كان علي الجيش اختزال الحرب في التركيز علي جز الرؤس الكبيره تسريعا لانتهاء الحرب فقطعان الهمج من المليشيات بلا قاده سياسيين وبلا قاده عسكريين لا تقوي علي الصمود بل سرعان ما تتهلهل وسرعان ما تتشتت وكل واحد يفر للنجاة بنفسه فلذلك من الافيد جز الرؤس الكبيره لابرز الخونه والعملاء

      • هذا ما يتوجب عليكم أهل الشرق جز راس العميل المأجور حفتر. لكن قياداتكم الفاسده المشتراة من قبل حفتر والإمارات والسعودية اختارت بيع ليبيا لهم واللروس . لابارك الله فيكم ولن نغفر لكم سفك دماءنا نحن أهل الغرب من اجل سعيكم لتنصيب عميل مهزوم مأجور خسيس رعديد علينا.