ليبيا الان

بنجلاديش تعتقل زعيم مافيا تهريب المهاجرين المتورط في مقتل 26 مهاجرًا في ليبيا

ألقت كتيبة العمل السريع، التابعة لشرطة بنجلاديش، يوم الاثنين، القبض على زعيم مافيا لتهريب المهاجرين، له صلة بمقتل 26 من مواطني بنجلاديش في ليبيا الأسبوع الماضي.

وقال رئيس الكتيبة، رابيكول حسن، في بيان له، نقلته وكالة “يونايتد نيوز أوف بنجلاديش”، أنه تم التعرف على المعتقل ويدعى كمال حسين الملقب بالحاج كمال، ويبلغ من العمر 55 عامًا.

وأضاف أن “كمال” كان يعمل في شركة لتوزيع بلاط الأسقف للمباني تحت الإنشاء، وهي الوظيفة التي سمحت له بالتواصل مع مواطنين محدودي الموارد ووعدهم بالحصول على رواتب عالية في ليبيا أو بلدان أخرى بالشرق الأوسط.

ولفت رئيس الكتيبة، إلى أنه قال لهم أنه بإمكانهم الحصول على 500 أو 600 تاكا “6 و7 دولار” هنا في اليوم، بينما في ليبيا بإمكانهم الحصول على 5 أو 6 آلاف تاكا في اليوم “58 و70 دولار”، موضحًا أنه بعد اختيار مجموعة من 10 إلى 15 شخصًا، يرسلهم المُتاجرون بالبشر إلى ليبيا باستخدام الطرق “دكا – كولكاتا – مومباي – دبي” ثم بنغازي، وأنهم يحتاجون من 10-15 يومًا للوصول إلى ليبيا.

واستدرك أنه عندما وصل الباحثون عن الثروة إلى ليبيا ، كان المُتاجرون بالبشر يجمعون الأموال من أفراد أسر الضحايا في بنجلاديش، ويحتجزونهم رهائن، كما شاركت العناصر التابعة لـ”كمال” في إرسال نحو 400 بنجلاديشي إلى ليبيا بشكل غير قانوني في السنوات العشر الماضية.

وكان أجرى وزير الخارجية في حكومة الوفاق محمد الطاهر سيالة، اتصالا هاتفيا بسفير بنجلاديش لدى ليبيا الشيخ إسكندر علي، وقدم خلاله التعازي في ضحايا المجزرة البشعة بمدينة مزدة والتي راح ضحيتها 22 شخصا من بنجلاديش.

ومن جهته، أعرب نائب الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة والمنسق المقيم للأمم المتحدة ومنسق الشؤون الإنسانية في ليبيا، يعقوب الحلو، عن صدمته حيال التقارير المروعة حول إطلاق النار على مركز لتهريب البشر في مزدة، ما أسفر عن مقتل 30 مهاجرا وإصابة 11 آخرين.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من جريدة الايام الليبية

عن مصدر الخبر

جريدة الايام الليبية

جريدة الايام الليبية

أضف تعليقـك