ليبيا الان

مسلح في صفوف الوفاق يترحم على قادة الإرهاب وأحد مرتكبي “مجزرة السبت الأسود” في بنغازي

طرابلس-العنوان

في مؤشر يؤكد ارتفاع أعداد العناصر المرتبطة بتنظيمات إرهابية وداعميها في صفوف مجموعات الوفاق المسلحة والمتهمة بارتكاب جرائم إنسانية في مناطق مختلفة في ليبيا، ظهر أحد المقاتلين في أحد محاور العاصمة طرابلس، في مقطع فيديو، وهو يترحم على كبار القيادات الإرهابية في بنغازي والذين قضت القوات المسلحة عليهم في بنغازي قبل عدة سنوات.

العنصر المسلح المساند للجماعات المتطرفة، قال في مقطع الفيديو، جرى تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي، “حيا الله الشهيد وسام بن حميد والشهيد بوكا العريبي والشهيد جلال مخزوم”.

الله أكبر .. وحيا الله الرجال

Posted by Walid Basim on Wednesday, June 3, 2020

من ذكرهم العنصر المتطرف، في مقطع الفيديو، هم قيادات إرهابية بارزة أعلنت تبعيتها لتنظيم داعش، ولها تاريخ إرهابي معروف في بنغازي، ونفذت عشرات الجرائم الإرهابية التي راح ضحيتها العشرات من الأبرياء، وما مذبحة “يوم السبت الأسود” في بنغازي التي تُصادف يوم 8 يونيو من كل عام أمام مقر “درع ليبيا1” بقيادة وسام بن حميد، والتي راح ضحيتها أزيد من 40 شخصًا دليل ملموس على جرائم تلك الجماعات المتطرفة.

ومنذ بداية العمليات العسكرية التي قادتها القوات المسلحة لتحرير العاصمة طرابلس في الرابع من أبريل 2019، ظهرت قيادات إرهابية وشخصيات مطلوبة محليا ودوليا في العديد من الجرائم، معلنة عودتها إلى ساحات القتال، لمساندة مجموعات الوفاق المسلحة والوقوف ضد تقدم القوات المسلحة إلى وسط العاصمة طرابلس.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة العنوان الليبية

عن مصدر الخبر

صحيفة العنوان الليبية

صحيفة العنوان الليبية

أضف تعليقـك

تعليق

  • كلب من كلاب النار الاشرار لا يستحق حتى ذكر اسمه