ليبيا الان

«امغيب»: لقاء الرئيس التركي بمحافظ مصرف ليبيا المركزي أظهره كموظف صغير لدى أردوغان

صحيفة الساعة 24
مصدر الخبر / صحيفة الساعة 24

قال عضو مجلس النواب سعيد امغيب، إن “خروج صورة اجتماع الرئيس التركي أردوغان مع محافظ مصرف ليبيا المركزي الصديق الكبير على الإعلام تحمل عدة رسائل، رسالة للعالم يقول فيها أنه يسيطر على أهم مفاصل الدولة الليبية وهو المصرف المركزي”.

وأضاف «امغيب» خلال منشور له على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، أن ضمن الرسائل التي أراد أردوغان إيصالها هو “طمئنة للداخل التركي ورفع أسهمه، ورسالة للمعارضين للاحتلال التركي من أبناء القبائل والمدن الليبية بعد أن علم أن هنالك حراك من أجل تفويض الجيش للتفاوض بشأن فتح النفط يقول فيها إذا فتحتم النفط فإن اراداته تحت تصرفي وسوف تصلني بأي شكل كان في استثارة خبيثة وتحريض للقبائل على عدم فتح النفط حتى يستمر في الحرب ويستمر الضغط الأمريكي والدولي على البرلمان والجيش”.

وأوضح أنه أرسل “رسالة أخرى وصلت لكل مواطن ليبي لم يتمنى أردوغان أن تصل وهي أن محافظ مصرف ليبيا المركزي الصديق الكبير هو أحد أهم عملاء تركيا ولا يملك من الوطنية مثقال ذرة”.

وكان «امغيب» قد اعتبر أن لقاء الصديق الكبير محافظ مصرف ليبيا المركزي بالرئيس التركي أردوغان في تركيا، يثبت أن “تركيا تحتل طرابلس فعلياً وأن ما يعرف بحكومة الوفاق حكومة عميلة للنظام الأردوغاني وتسعى بكل قوة لتقديم أموال وثروات الشعب الليبي على طبق من ذهب للغزاة الأتراك”. 

وأشار إلى أنه “بعد هذا الإجتماع الذي يظهر فيه محافظ مصرف ليبيا المركزي وكأنه موظف صغير لدى أردوغان، يجب على كل أبناء الشعب الليبي في كل ربوع البلاد أن ينسوا أو يتناسوا خلافاتهم واحقادهم ويقفوا وقفة رجل واحد ليقولوا كلمتهم ويطردوا هذه الحكومة العميلة من أجل ليبيا والحفاظ على مقدراتها وثرواتها”.

الوسوم

أردوغان الرئيس التركي امغيب

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة الساعة 24

عن مصدر الخبر

صحيفة الساعة 24

صحيفة الساعة 24

تعليق

  • ما هذه الفوضى؟ اول مرة نسمع بمحافظ مصرف مركزي يجتمع مع رئيس دولة اجنبية وكان اردوغان هو رئيس ليبيا