ليبيا الان

مستشار أردوغان: «حفتر» طلب منا المساعدة لمواجهة الإرهابيين في غرب ليبيا ونحن نقدمها له

صحيفة الساعة 24
مصدر الخبر / صحيفة الساعة 24

قال مستشار الرئيس التركي، ياسين أقطاي، إن الوضع في ليبيا لم يعد يمنح فرصة لتفاوض سياسي بل بداية لوتيرة القبض على ما وصفهم بـ”الانقلابيين”.

وزعم مستشار الرئيس التركي، في مقال لصحيفة “يني شفق” التركية، بعنوان “المقابر الجماعية وجرائم الحرب ومحاسبة شركاء الجريمة في ليبيا”، أن الذين يريدون فرض “خليفة حفتر”- القائد العام للقوات المسلحة العربية الليبية- كطرف في العملية السياسية في ليبيا، هم في الحقيقة أولئك الذين أمدوه بالسلاح منذ البداية وأطلقوه على الساحة وحرضوه على تنفيذ انقلاب ضد ما وصفها بـ”الحكومة الشرعية”.

وادعى أن القائد العام للقوات المسلحة المشير خليفة حفتر بالنسبة لهؤلاء ما هو إلا أداة يستخدمونها لتنفيذ مخططاتهم في ليبيا ويستولوا دون وجه حق على أراضيها ومواردها.

وقال أقطاي، أن هذه الأداة تمنحهم الإمكانية ليقولوا الكثير من الأمور في إطار تفاصيل هذه الحكاية، مُستدركًا: “أما هذه الحكاية فهي كالتالي.. حفتر يمثل الجيش الوطني داخل ليبيا، ويطلب منا المساعدة لمواجهة الإرهابيين الذين سيطروا على الحكم في غرب ليبيا، ولهذا فنحن نقدم له المساعدة”، على حد تعبيره.

وحول حكومة الوفاق، قال:” إنها الحكومة الوحيدة التي حظيت بالشرعية لدى المجتمع الدولي، وهي التي طردت عناصر داعش الإرهابية من المنطقة، والرواية السابقة كانت تفرُض حتى هذه اللحظة، بحكم الأمر الواقع، على الشعب الليبي والمجتمع الدولي كافة لأنها تحظى بدعم بعض الدول”، على حد قوله.

الوسوم

المساعدة حفتر طلب غرب ليبيا مستشار أردوغان مواجهة الإرهابيين نقدم

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة الساعة 24

عن مصدر الخبر

صحيفة الساعة 24

صحيفة الساعة 24

تعليقات

  • All they know is a TOTAL Vicious EVIL & , murders, torture, assassinations, kidnapping, hiring murders & killers to kill/murder the locals and have converted many key government officials & Oil officials to become Turkish puppies ( MIT obedient dogs )and allow them to do whatever & get paid for it from the Oil Revenues.
    Their long ago leftovers & the main Satan of all [ Brother/Sister Bloody Hood ] are being used soft & obedient dogs to speed up the OIL (rights) & CASH THEFT

    • اقطاى الدجال احدى ابواق الدكتاتور محرر العقود اردوقان ويتحدث عن حكومة التركى السراج على انها شرعيه وهى لم تحضى باى موافقه برلمانيه او محليه فقط اقرها ليون العذاب لاسبانى بداءت بتسع عضاء الان بها 4 اعضاء واحد اخوانى واثنين مقاتله واحد انكشارى ورئسهم تركى اى حكومه شرعيه او وطنيه هذه وبعد ان مكنوا الاتراك من مصرف ليبيا المركزى عن طريق العميل الصغير والبترول عن طريق لجرب هاهو يتبجح بان له الحق فى ليبيا هذا الافاق بعد ان مكنه العملاء الالعنة الله عليهم

  • مثل اى اخوانى حقير يتنفس الكذب ويقلب الحقائق فالمجتمع الدولى اعترف بمجلس النواب الليبى يرئاسة عقيلة صالح المنتخب من الشعب واعطاه حق منح او منع الثقة عن حكومة الوفاق وهو لم يمنحها الثقة وبالتالى تظل حكومة عبدالله الثنى هى الحكومة الشرعية التى نالت ثقة نواب الشعب والجيش الوطنى برئاسة المشير خليفة حفتر نال ثقة مجلس النواب بنصاب قانونى ولا يجوز لاحد عزله الا بقرار من مجلس النواب بنصاب قانونى كما ان المجتمع الدولى عندما اعترف بمجلس رئاسى توافقى طبقا للصخيرات مكون من تسع اعضاء والقرار بالتوافق بينهم وليس بانفرا السراج بالسلطة واغتصاب حقوق الاخرين مما دفع اربعة منهم الى الانسحاب مما اسقط التوافق مع سقوط اتفاق الصخيرات وعادت السلطة التنفيذية لرئيس مجلس النواب عقيلة صالح هو ولى امر الشعب الليبى واى قرار او اتفاق مع غيره باطل طبقا للاعلان الدستورى وتركيا دولة محتلة على الشعب الليبى الجهاد ضدها حتى طردها من اراضيه