ليبيا الان

الزايدي: يتحدثون عن «الدولة المدنية» وفي نفس الوقت يمارسون القمع ويضطهدون الناس

صحيفة الساعة 24
مصدر الخبر / صحيفة الساعة 24

انتقد مصطفى الزايدي، أمين اللجنة التنفيذية للحركة الوطنية الشعبية، من يتحدثون عن «الدولة المدنية»، وفي نفس الوقت يمارسون القمع ويضطهدون الناس.

وقال الزايدي، في منشور له عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»: “تناقضات فبرايرية. يتحدثون على «الدولة المدنية» وحرية التعبير وسيادة القانون، وعندما يتمكنون، يمارسون القمع ويضطهدون الناس”.

وأضاف “يقتحمون بيوت مخالفيهم يمشطوها «يسرقوها» ويحرقوها ويشردون أقاربهم وأصحابهم، يحرقون المزارع ويقتلون الحيوانات ويقتلعون الأشجار”.

وتابع “هذه ليست كلمات لزوم المنشور، لكنها وقائع إجرامية حدثت في 2011 وتكررت في 2014 ومورست بشكل أبشع في 2020. وقلبي على وطني”.

الوسوم

الاضطهاد الدولة المدنية الزايدي القمع فبراير

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة الساعة 24

عن مصدر الخبر

صحيفة الساعة 24

صحيفة الساعة 24