عاجل ليبيا الان

ضغط تركي على الوفاق لتكليف الإرهابي خالد الشريف بمنصب رئيس جهاز الاستخبارات

قناة ليبيا 24
مصدر الخبر / قناة ليبيا 24

تضغط تركيا على حكومة الوفاق غير المعتمدة، لتعيين
مقربين منها على رأس الأجهزة الحساسة في الوفاق حيث كشف تقرير عزم تركيا فرض مرشحها
المسؤول العسكري بالجماعة الليبية المقاتلة الموالية لتنظيم “القاعدة” خالد
الشريف، لتولي رئاسة جهاز الاستخبارات في الوفاق.

وبحسب التقرير فإن أنقرة تدفع بقوة لتعيين هذا الرجل سيء
السمعة وصاحب التاريخ الأسود في ليبيا، في منصب رئيس جهاز الاستخبارات.

جاء ذلك من خلال الزيارات الشبه يومية للمسؤولين الأتراك
وآخرها أمس الجمعة، حيث زار وزير الدفاع التركي، خلوصي آكار، ورئيس الأركان التركي،
ياشار غولر، العاصمة طرابلس، فيما يبدو أنه للضغط من أجل ترشيح، خالد الشريف، بينما
تدور خلافات بين أطراف مختلفة للحصول على منصب رئيس جهاز الاستخبارات بالوفاق ونائبيه،
من بينهم قائد العمليات الخاصة في الزنتان، عماد الطرابلسي، ورجل الأعمال المصراتي،
محمد العيساوي.

ويعد مرشح أنقرة، خالد الشريف، البالغ من العمر 55 سنة، من
أخطر الإرهابيين المطلوبين للجيش، لانتمائه لتنظيم “القاعدة” وارتكابه جرائم
في حق الشعب الليبي.

وخالد الشريف، هو قيادي بارز فيما يسمى “الجماعة الليبية
المقاتلة” الموالية لتنظيم “القاعدة” التي يتزعمها الإرهابي، عبد الحكيم
بلحاج، المقيم في تركيا، وهو متهم بالإشراف المباشر على نقل الأسلحة والدعم المالي
للجماعات الإرهابية فترة توليه منصب وكيل وزارة الدفاع في ليبيا عقب أحداث 2011، قبل
إقالته من منصبه عام 2014، بعد اتهامه بتزويد المليشيات الإرهابية بالعاصمة طرابلس
بالسلاح، ودعمه المباشر لأنصار الشريعة في بنغازي والقاعدة في درنة.

وتاريخ، خالد الشريف، المكنى بــ”أبو حازم الليبي”
حافل بالجرائم، حيث تشير المعلومات الموثقة في ملفه الأمني لدى جهاز الأمن الداخلي
السابق، إلى أنه غادر ليبيا إلى أفغانستان عام 1988 للانضمام إلى الجماعات المتطرفة
هناك، وحصل على منصب قيادي في الجماعات الإرهابية بأفغانستان حتى وصل إلى زعيم الجناح
المسلح ونائب زعيم الجماعة الليبية المقاتلة، قبل أن يعود إلى ليبيا للمرة الأولى
1996، وفي عام 2003 ألقت القوات الأميركية القبض عليه في باكستان وتم ترحيله إلى ليبيا
مجددا، وظل في السجن إلى عام 2008؛ حيث أطلق سراحه بعد أن أعلن قبوله بالمراجعات الفكرية.

وفي ديسمبر 2012، تولى الشريف قيادة ما يعرف بـ”الحرس
الوطني” وسجن الهضبة، وكذلك وكالة وزارة الدفاع، قبل إقالته من منصبه عام
2014 لتورطه في دعم الإرهابيين بالعاصمة طرابلس وتزويدهم بالسلاح، وانتقاله للإقامة
في تركيا.

The post ضغط تركي على الوفاق لتكليف الإرهابي خالد الشريف بمنصب رئيس جهاز الاستخبارات appeared first on Libya 24 – ليبيا 24.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع قناة ليبيا 24

عن مصدر الخبر

قناة ليبيا 24

قناة ليبيا 24

تعليق

  • They should assign the top intelligence role to a native Turkish since the end results won’t matter at all, Turks or Alshareef are the same type of vonum and it will add another ugly face to Tripoli & MISRATA mafia or militia government
    However, this will be the first time in the intelligence or sponge history that the top of the intelligence agency is well known spy/agent to a foreign country , MIT Turkey