ليبيا الان

أوحيدة: لا كلمة للإعلام التركي بعد ضرب جنودهم في «الوطية»

صحيفة الساعة 24
مصدر الخبر / صحيفة الساعة 24

سخر علي أوحيدة الصحفي الليبي المستقل في بروكسل ببلجيكا، من صمت الإعلام التركي إزاء الدرس الذي تم تلقينه لجنود اردوغان في الوطية، فلا كلمة بعد موجة الهذيان الجمعة والسبت، مؤكدا أنه هذا الصباح، قام الجيش الليبي بضرب الأتراك في القاعدة وبعض الليبيين قاموا بعلاجهم.

وأكد أوحيدة، في سلسلة تغريدات له، عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، أن فرنسا لا تسيطر على «الناتو»، ولكنها توجه الاتحاد الأوربي أو على الأقل تتحكم في مساراته الرئيسة، مشيرا إلى أن الحلف يعاني من انعدام وضوح إدارة ترامب.

وقال: “يرى الخبراء أنه سيصعب على فرنسا خرق صفوف الناتو بسبب تركيا، (مسالة جيو-استراتيجية معقدة)، ولكن سيستحيل على تركيا الحصول على أي تطبيع داخل الاتحاد الأوربي، أي أن خسائر انقرة  الاقتصادية والسياسية ستكون باهظة جدا”.

وتابع “للعلم. الحرب بين فرنسا وتركيا حقيقية وفعلية وأن تركيا هي التي خرقت التقاليد المتعامل بها بين الدول بعد أن نشرت الشهر الماضي أسماء 3 من عناصر المخابرات الفرنسية لهم علاقة بحادث السفن في المتوسط. حسب المصادر فرنسا اعتبرت المبادرة التركية إعلان حرب وخرق للتفاهمات بين الأجهزة”.

وأضاف “تحت تبرير إزالة الألغام. إيطاليا تضمن انتشارا عسكريا مستداما في غرب ليبيا وتسيطر على المطار وتقوم بتدريب المليشيات مثلما فعلت في مصراتة ًتحت تبرير الرعاية الصحية. اقتسام الادوار مع الاتراك”.

وأشار إلى أن إيطاليا هي حصان طروادة الفعلي داخل الاتحاد الأوربي، قائلا: “تناور لاقتسام الكعكة مع تركيا في غرب ليبيا والدولتان ذهبتا بعيدا في هذا الاتجاه. عقيلة صالح سيزور روما ولكن الطليان يتحركون على مسارين بخبث”.

وأوضح أن هناك مهمة َصعبة َلجوزيب بوريل الممثل الأعلى الأوربية يوم الاثنين في أنقرة، مضيفا “إما أن يقنع تركيا بالاعتدال أو يجازف بانشقاق أوربي حول التعامل معها. إيطاليا مع تركيا حتى النهاية وفرنسا واليونان وقبرص تقاوم”.

الوسوم

الإعلام التركي الجيش الليبي الغزو التركي الوطية

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة الساعة 24

عن مصدر الخبر

صحيفة الساعة 24

صحيفة الساعة 24

تعليقات

  • تحية كانت واجبة من الشعب المسلح للحمار اكار بعد ما نفش ريشه على عبيده فى طرابلس فجاءه صفعة قوية مدوية جعلت المعتوه مسخرة فى انقرة بتفكرنا بفيلم الهلفوت لعادل امام لما ضرب الضبع الفتوة وقال عليه مخوخ من جوه كذلك جيش الدعارة التركى ريش على مافيش والقادم اسوأ بضربة مثلها فى مصراته ومعتيقة !!! تقيد ضد مجهول فمن المستحيل ان يعترف الاكار الحمار بضرب قاعدة محمية بنظام دفاع جوى فى اقصى غرب ليبيا لو اتهم مصر لرفع اسهم الجيش المصرى فى السماء على انها تصل لاخر قاعدة فى ليبيا فما بالك بالخط الاحمر فى نصف الطريق اسهل طبعا والقادم اسوء ياقردو طيظك حمراء

  • ليس منطقي ان ما قادته و نفذته فرنسا في 2011 تذهب نتائجه ‘كامله’ الي طرف اخر ، خاصه و ان هذا الطرف يجاهر ببلطجته و يحرج الفرنسيس ….. خناقات صهيوماسونيه علي بوفيه الكعك ( التورتات ) المفتوح منذ ٢٠١١ … الصهاينه اليهود دايسين جامد بكلب الصهيونيه التركهودي و عصابة تركهوديا و مشغالينه رايح جاي هو و الطليان. …. و الروس. دي ميغة الكبار …..