عاجل ليبيا الان

في ذكرى تأميم النفط الليبي.. الحقول النفطية مغلقة بعد استغلالها في دفع أجور المرتزقة

قناة ليبيا 24
مصدر الخبر / قناة ليبيا 24

تصادف اليوم ذكرى بدء معركة تأميم النفط وإعادته لليبيين في 5 يوليو 1970، وذلك بإصدار قانون قصر نشاط
استيراد وبيع وتوزيع المنتجات النفطية على المؤسسة الليبية الوطنية للنفط التي أنشئت بموجب القانون رقم 24 لعام
1970 لتحل محل المؤسسة الليبية العامة للبترول والتى أنشئت بموجب القانون رقم 13 لسنة 1968.

وتأتي ذكرى تأميم النفط في الوقت الذي تعاني فيه ليبيا من التدخل الأجنبي الذي دفع القبائل الليبية لإغلاق الحقول
النفطية، حتى لا تذهب عوائدها إلى المرتزقة السوريين الذين أرسلتهم تركيا للقتال مع قوات الوفاق ضد الجيش،
حيث اتهمت القبائل رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق غير المعتمدة باستغلال أرباح النفط في دفع أجور
المرتزقة.
فبعد مرور 50 عاما على تأميم النفط، يخوض الشعب الليبي معركة شرسة ضد التدخلات الأجنبية التي تهدف إلى
نهب ثروات الشعب الليبي والاستيلاء على الحقول النفطية.
وبالعودة إلى التاريخ أصبحت المؤسسة الوطنية للنفط هي المسؤولة عن إدارة قطاع النفط ، وأعيد تنظيمها فيما بعد
بموجب قرار الأمانة العامة لمؤتمر الشعب العام( سابقاً ) رقم 10 لسنة 1979 لتعمل على تحقيق أهداف خطة
التحول في المجالات النفطية، والقيام بدعم الاقتصاد القومي عن طريق تنمية وتطوير الاحتياطيات النفطية
واستغلالها الاستغلال الأمثل وإدارتها واستثمارها لتحقيق أفضل العوائد.

ونجح الزعيم الليبي معمر القذافي في تأميم النفط وكل القطاعات الاقتصادية وإعادته للشعب الليبي وتمكن من
تضييق الخناق على الشركات الأمريكية وأعاد صياغة شروط وقوانين المشاركة في قطاع النفط ووضع سقفا
للانتاج بعد أن كانت كلّ صادرات النفط الليبي تقريبا تجد طريقها نحو الولايات المتحدة في بداية السبعينات في
حين كانت الشركات الأمريكية تسيطر على ما لا يقل عن 90% من إجمالي انتاجه الذي بلغ آنذاك ما يزيد عن 3
ملايين برميل يومياً.

وجاء ذلك بعد مجموعة من القرارات الهامة التي ساعدت في تنفيذ تأميم النفط ففي 2 ابريل 1972رفع السّعر
الـمعلن للخام اللّـيبي واستحقاق ضرائب سنوات ( 65-1970 )، وفي 7 ديسمبر 1971 تـأميم شركة ب.ب
البريطـانيّـة، بينما في 7 مارس 1972قرار بإنشـاء كليّـة النّـفط والـمعادن بالجامعة اللـّـيبيّـة، و في 11 يونيو
1973 تأميم حصّـة شركة بنكرهـانت النّـفطيّـة في ليبيـا.

وفي 23 ديسمبر 1973 وجه الزعيم القذافي نداء للدول العربية بقطع النّـفط عن أمريكا، وقال بعد يومين « إنّني
أعلم أنّ الولايات المتحدة لن تتضرّر في القريب العاجل من توقّـف شحنات البترول الذي قرّرته ليبيا وغيرها من
الدّول المنتجة، ولكنّـنا مصممون على النيل من أمريكا بضرب أوروبا ».

وفي 11 فبراير 1974 ليبيـا تؤمّـم شركة النّـفط تكساكو عبر البحار، وشركة الزّيت الأسيويّـة، وفي 11 مارس
1974بـدأت تجارب تشغيل مصفـاة الزّاويـة لتكرير النـّـفط ، وفي 30 مارس 1974 تأميـم (شركـة شل )
الأمريكيّـة.

أما في 2 ديسمبر 1974 أصدر مجلس قيادة الثورة قانونًا بالموافقة على تعويـض الشــّركة البريطانيّـة للنفـط (
بريتش بتروليوم) عن كافّـة نشاطهـا النّفطي في ليبيـا .

The post في ذكرى تأميم النفط الليبي.. الحقول النفطية مغلقة بعد استغلالها في دفع أجور المرتزقة appeared first on Libya 24 – ليبيا 24.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من موقع قناة ليبيا 24

عن مصدر الخبر

قناة ليبيا 24

قناة ليبيا 24