ليبيا الان

كاتب روسي : الأتراك يستعدون للانتقام قبالة سواحل ليبيا

قال الكاتب والمحلل الروسي الكسندر سيتنيكوف، إن تركيا تلعب بالنار مع روسيا في ليبيا، مؤكدا أن أنقرة لا تدرك لقوة روسيا الحقيقية في البحر.

وتابع: من المعروف أن الأتراك يبحرون قبالة سواحل ليبيا على فرقاطات مزودة بتوربينات تعمل بالغاز، مثل أوليفر هازارد بيري (أو بيري فقط)، التي تم شراؤها من البحرية الأمريكية في إطار برنامج الاتلاف. طور الأمريكيون Oliver Hazard Perry 

واستكمل: إذا ما تم النظر إلى ذلك، في إطار الحرب البحرية المعاصرة، فإن فرقاطات بيري التركية قبالة سواحل ليبيا مجرد خردة تم تحديثها، ومواجهتها في معركة مع غواصة روسية مثل فارشافيانكا تعدها بغرق لا مفر منه.

واختتم: لكن حال أردوغان مع الغواصات أفضل، ومع ذلك فهي ليست حاسمة بالنسبة لبوتين. فإذا كانت لاقطات الناتو الصوتية تسمع الغواصات الألمانية من النمط Typ 209، فهي عاجزة عن التقاط غواصة كراسنودار، المزود بها اللواء الرابع المنفصل التابع لأسطول البحر الأسود الروسي.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

بوابة افريقيا الاخبارية

بوابة افريقيا الاخبارية

تعليقات

  • هذا بخلاف البحرية المصرية والفرنسية واليونانية فاين يذهب الصعلوك اردوغان بين كل هذه القوى وقد سبق اغراق قطعتين من قبل وترك الثالثة تنقذ الضحايا المرة القادمة كله سيغرق وياكلهم حيتان البحر

  • فيه تغييرات في الادوار …. ليس الا …. و التركهود يؤدون دورهم كما لم يكن ممكن ان يؤدي هذا الدور المسخره غيرهم…..