ليبيا الان

المحامية وفاء الشاذلي: نقل 1400 إرهابي تونسي من سوريا لمصراتة مرتبط بالمؤامرة التركية على بلدنا

صحيفة الساعة 24
مصدر الخبر / صحيفة الساعة 24

استنكرت المحامية التونسية، وفاء الشاذلي، عودة 1400 إرهابي تونسي كانوا متواجدين في سوريا داخل مدينتي حلب وإدلب، مرة أخرى، تزامنا مع أحداث برمادة والبرلمان.

وتساءلت الشاذلي، في منشور لها، عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»: “هل من باب الصدفة فقط أن يتزامن ما يقع من أحداث برمادة والبرلمان مع ‏وصول 1400 إرهابي تونسي كانوا متواجدين في حلب وإدلب؟”.

وقالت “تم نقل الإرهابيين من غازي عنتاب إلى مصراتة وتم توزيعهم إلى أربع مجموعات وهي «صبراتة، تليل، الوطية، ذهيبة» وهل وصولهم يرتبط لاحقا لا قدر الله بعمليات داخل الجنوب التونسي بقصد «أدلبته» وذلك بالسيطرة عليه وفصله عن الشمال بخطة وتعليمات تركية”.

وأضافت “هل تصريحات طارق الحداد قيادي الكامور، حول فصل الجنوب هي مجرد تصريحات عابرة أم مقصودة وممنهجة؟ الأخبار غير مطمئنة بتاتا بل وإن صحت فهي مرعبة حول رجال الاستخبارات التركية الذين يعملون جاهدين على إرباك المشهد بالجنوب التونسي وبمساعدة عملاء لهم بالداخل التونسي”.

وأشارت إلى أن المعطيات متوفرة وما على الرئيس قيس سعيد إلا أن يبتعد عن الغموض والخطابات وينبري للفعل فهو من يقود الجيش وهو المكلف دستوريا بحماية الأمن القومي، متسائلة “أم سننتظر الفأس تقع في الرأس ونضيع تونس للأبد”.

وتابعت “ماذا تنتظرون؟، فالمخطط واضح وضوح الشمس وما ينقصه إلا تصريحات واعترافات بالأخبار من أردوغان والقوى التي تحركه بجميع التفاصيل التي لا يخفونها أصلا، نحن فقط نريد إنكارها، كفووووا عن دس رؤوسكم بالتراب كالنعامة”.

الوسوم

أردوغان الغزو التركي تركيا تونس سوريا ليبيا وفاء الشاذلي

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة الساعة 24

عن مصدر الخبر

صحيفة الساعة 24

صحيفة الساعة 24

تعليقات

  • هؤلاء التونسيون دخلوا من تونس وهم ارهابيين يتخفون في ملابس نساءية وحتى الليبيين الذين معهم عاءدون الأصل وغير ليبيين –
    يحاولون تطبيق الشريعة ونسوا بلادهم التي تصرح بحرية المراءة وخلغ الحجاب والسهرات المختلطة في حفلات الليل داخل اثار قرطاج – وشرب المنكرات وزواج والحمل من المسيار – وشرب الشيشة والمخدرات – وفوق كل ذلك :
    ينادون بمساواة الرجال بالنساء – وهو من ” اكبر المحرمات وأعظمها مما ذكر الله في كتابه العظيم ” .

  • أنتما تونسيات فخر لتونس النائبه عبير موسي والمحاميه وفاء الشاذلي والعار والشنار للاخوان الفجار وعلي رأسهم وجه الحمار اللي فيه …. راشد الغنوشي لقد أثلجت توبيخ عبير موسي للغنوشي ووضعه في مكانه الحقيره التي يستحقها تحيه تونس والمجد والخلود لتونس والعار والشنار للشواذ في حزب الأخوان

  • يجب تعاون مشترك بين الجيش التونسى والمصرى والجزائرى فى مكافحة الارهاب فى ليبيا وتوجيه ضربات مشتركة للارهابيين هناك

  • هل تعرف ياحقير ان بغية من بنى اسرائيل دخلت الجنة لانها سقت كلب وان مقاتل شجاع كان يقاتل مع رسول الله دخل النار ياحمار وهذا مثبت باحاديث صحيحة فالعبرة ليست بالمظاهر فالمفلس يصلى ويصوم ويزكى ويدخل النار ياحمار فالاعمال بالنيات فمن تقول عنها متبرجة هل اخطأت حقك ام فى حق نفسها والله يغفر لها اما من اخطأ فى حق الاخرين وسرق اموالهم وسفك دماؤهم فمن يقتص منهم فالاخوان المفلسين نهبوا اموال الشعب وسفكوا الدماء بشعارات اسلامية زائفة فهم ابعد الناس عن القيم الاسلامية هم اقرب الى اليهود
    فالحدود تقام على النيك وليس الغمز او التقبيل او غيره من اللمم كما فى الحديث الشريف
    – أنَّ النبيَّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ لمَّا أتاهُ ماعزُ بنُ مالكٍ قال لعلَّكَ قبَّلتَ أو غمزتَ أو نظرتَ قال لا قال رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ أَنِكْتَهَا لا يُكَنِّي قال نعم قال فعندَ ذلكَ أمرَ برَجْمِه

    الراوي : عبدالله بن عباس | المحدث : الألباني | المصدر : إرواء الغليل

    الصفحة أو الرقم: 7/355 | خلاصة حكم المحدث : إسناده صحيح على شرط الشيخين

  • ونسيت ياميبون جهاد النكاح عند الاخوان ونسيت بيوت الدعارة المقننة التى تعمل بها مائتى الف داعرة تركية رسمى وتدل على خليفة الاخوان فى السنة اربعة مليار دولار من النيك رسمى بمباركة مشاخخ الاخوان فى اسطنبول عيب على امك الساقطة ببتناك فى خيام النكاح وابوك فرحان انها تجاهد فى سبيل المرشد والنتيجة ابن حرام مثلك