ليبيا الان

نجاح الجيش في القضاء عليه..عيد أضحى آخر دون إرهاب ولا أصوات القذائف والصواريخ

اخبار ليبيا 24
مصدر الخبر / اخبار ليبيا 24

أخبار ليبيا24

مرت أعوام على تطهير مدن بنغازي ودرنة وسرت والجنوب الليبي بعد اشتباكات عنيفة خاضتها القوات المسلحة الليبية ضد أكثر فئة عدوة للإنسانية، فئة إرهابية مجرمة حاولت السيطرة على البلاد وجرها إلى نفق مظلم.

لم يحترم الإرهابيين أي مناسبات دينية ولا أعياد ولا مساجد ولا مصلين ولم يهتم للضحايا الذين يسقطون جراء أعمالهم الإرهابية التي تنافي كافة الأديان والشرائع حيث تسببت جرائمه في سقوط عدد كبير من الشيوخ والنساء والأطفال إضافة إلى المدنيين.

غيب الإرهاب معاني المناسبات، وأصبح أهالي المدن التي سيطر عليها الإرهابيين لا يشعرون بأي طعم للأعياد والمناسبات الدينية، الخوف سيطر على عقولهم، كل أمانيهم أن يمر العيد أو المناسبة دون أن يشهد سقوط صاروخ أو قذيفة يطلقها الإرهابيين ليفسدوا يومهم ومناسباتهم.

وجود الإرهاب أثر على كافة مناحي الحياة شهدت تلك المدن نقصًا حادًا في المواد الأساسية من غذائية ودوائية ومواد تنظيف، وارتفاع أسعار المتوفر منها بأضعاف مضفعة، كما شهدت نقصًا في الوقود والمحروقات إضافة إلى السيولة النقدية ما جعل الحياة صعبة أكثر.

توقفت العملية التعليمية وشهدت تغييرًا في بعض المناهج وإلغاء مواد ودروس وإضافة أخرى تهدف إلى تمهيد الأطفال والقصر ليكونوا جيلًا آخر من الإرهابيين يكمل مسيرتهم في حلمهم بالسيطرة على البلاد وتأسيس دولتهم المزعومة.

تأثر عدد كبير من الطلبة بهذه الربكة التي حصلت في العملية التعليمية، بتأخر أعوام دون دراسة وحرمان طلبة آخرون من فرحة التخرج والحصول على إجازتهم التي كانوا ينتظرونها ويحلمون بالحصول عليها، ناهيك عن الدمار الذي لحق بالمدارس والجامعات.

عيد أضحى آخر يمر على الليبيين بدون إرهاب وبدون خوف، عيد آخر تعم فيه الفرحة على الليبيين الذين عاشوا سنوات عجاف صعبة عيد آخر دون قذائف وصواريخ وأصوات القصف والدمار.

التفاف الشعب الليبي مع القوات المسلحة كان أحد أهم أسباب القضاء على الإرهاب، هذا التظافر كان سببًا في تطهير المدن الليبية من هذه المجموعات التي لا علاقة لها بالإنسانية.

عيد آخر يصحبه لعب الأطفال وضحكاتهم في الشوارع، عيد أضحى يعيشه الليبيين بكل تفاصيله، في غياب تام لكل صور ومظاهر الإرهاب وانتشار الأمان والأمان، الإرهاب الذي حرمهم لسنوات من العيش بحرية.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من اخبار ليبيا 24

عن مصدر الخبر

اخبار ليبيا 24

اخبار ليبيا 24

أضف تعليقـك