ليبيا الان

بيرنارد ليفي ضيف حكومة الوفاق الثقيل … والسراج في ورطة مع لجنة التحقيق والليبيين

صحيفة الساعة 24
مصدر الخبر / صحيفة الساعة 24

انتهت المهلة التي منحها المجلس الرئاسي للجنة المشكلة من قبل فايز السراج، والذي اصدر في 27 من الشهر الماضي قرارا تحت رقم  508 لسنة 2020، بناءً على ما تقتضيه المصلحة العامة للتحقيق في الزيارة المرتبطة بوزير الداخلية فتحي باشاغا والتي قام بها الفرنسي الصهيوني ” بيرنارد ليفي ” إلى ليبيا تحت ذريعة صحفى للاطلاع على الأوضاع في غرب ليبيا .

وبحسب أحكام هذا القرار، الذي تحصلت “الساعة 24″ على نسخة منه حينها فقد تم تشكيل لجنة تحقيق برئاسة رئيس جهاز الأمن الداخلي، وعضوية وكيل وزارة الداخلية خالد مازن ووكيل وزارة المواصلات هشام أبوالشكيوات ومندوب عن جهاز المخابرات برتب” عميد، فيما تجاهل قرار فايز السراج ذكر فتحي باشاغا ما يعكس الصراع بينهما على النفوذ داخل طرابلس والمنطقة الغربية.

كما أن القرار أوضح بأنه اللجنة ستتولى مباشرة إجراءات التحقيق بشأن واقعة قدوم الصهيوني ” ليفي ” ، والمرافقين له عن طريق منفذ مطار مصراتة، على أن يشمل التحقيق كل العناصر المعنية بالموضوع في المنفذ، بينما مازال المعني حتى تاريخ اليوم ينشر لقطات له من الزيارة المريبة كان آخرها في لبدة  .

ووفقًا لقرار السراج، سيشمل التحقيق كل من مدير عام مطار مصراتة و مدير أمن منفذ المطار و مدیر رقابة جوازات المطار ومدیر رقابة جهاز الأمن الداخلي ومدیر رقابة جهاز المخابرات الليبية التابعين لحكومة الوفاق .

وفرض القرار الصادر بتاريخ 27 يوليو ، بعد يوم من نشر صحيفة  المرصد الليبية، هويات وفد ” ليفي ” على اللجنة تقديم تقرير بنتائج أعمالها إلى السراج في أجل أقصاه خمسة أيام من تاريخ صدور هذا القرار، أي أن نتيجة التقرير يجب أن تكون معلومة يوم 31 أغسطس الجاري، وبإضافة يومين عن يوم تسريب القرار فقد انتهت المهلة فعليًا ولم يصدر أي تقرير.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة الساعة 24

عن مصدر الخبر

صحيفة الساعة 24

صحيفة الساعة 24

أضف تعليقـك