ليبيا الان

ميليشيات ترهونة تفجر منازل ضباط الجيش والشرطة في المدينة

اخبار ليبيا 24
مصدر الخبر / اخبار ليبيا 24

أخبار ليبيا 24 – متابعات

كشفت مصادر مُطلعة، من داخل مدينة ترهونة، قيام مليشيات إرهابية بهدم منازل ضباط الجيش والأمن، التابعين للواء التاسع مشاة ومديرية أمن ترهونة.

وذكرت المصادر في تصريحات لوكالة “العين” الإخبارية، إن العناصر المتطرفة باشرت، أول أمس الخميس، في هدم منازل الضباط ورجال الأمن بترهونة، انتقامًا لدورهم في محاربة الإرهاب.

ولفتت إلى أن الميليشيات لازالت تمارس انتهاكات جسيمة بحق من تبقى من أهالي مدينة ترهونة بهدف إفراغ المدينة من ساكنيها وتحويلها لمدينة أشباح، موضحة تعرض منازل بعض عناصر الأمن وضباط الشرطة في ترهونة لتفجير من قبل التنظيمات الإرهابية التي أحكمت السيطرة على المدينة.

وحسب المصادر، من بين المنازل التي تم تفجيرها، منزل رئيس قسم النجدة بترهونة، الرائد حاتم دندو، ورئيس هيئة الرقابة الإدارية فرع ترهونة، العقيد الفاهم اهنية.

وفي شهر  يونيو الماضي، سيطرت المليشيات التابعة لحكومة الوفاق  بدعم من المرتزقة السوريين والإمدادات التركية، على مدينة ترهونة بعد انسحاب جميع القوات منها.

وشهدت مدينة ترهونة بعد سيطرة الميليشيات عليها، خروقات انتقامية تجاه النازحين، حيث تعرضت أجزاء واسعة منها لدمار كبير، جراء القذائف والرماية المضادة، مُسببة خسائر في الأرواح والمعمار.

وطالت الخروقات نازحي ترهونة باعتداءات متعمدة خارج الاشتباكات، شملت حرق المنازل واقتحام المرافق العامة من أسواق ومبانٍ إدارية، ومطاردة النازحين وقصفهم بالطيران المُسير لحين وصولهم إلى سرت متجهين إلى المدن الشرقية.

كما ارتكبت الميليشيات التابعة للوفاق، جرائم الحرق والسلب والنهب، في ترهونة، وكشفت بعض الصور والفيديوهات، التي رصدتها “أوج”، حرق أسواق ومقار عامة وخاصة ومنازل مواطنين في ترهونة، من بينهم رئيس المجلس الإجتماعي ترهونة صالح الفاندي.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من اخبار ليبيا 24

عن مصدر الخبر

اخبار ليبيا 24

اخبار ليبيا 24

تعليقات

  • انها همجية الميليشيات التي لا تعترف بأي ضوابط عسكرية أو امنية أو قانونية. عملاء تركيا همهم الوحيد تدمير ليبيا و منع قيام الدولة الليبية الحديثة. لكن الجيش العربي الليبي لهم بالمرصاد

    • هههههه المهزوم الاسير حفتر عنده جيش انهم خليط من المرتزقة الفاقنر والجنجويد والتشادين والمداخلة وبقايا كتائب المقبور مدعومين من المهزوم البلحة ودويلة الامارات المتخلفة هزموا شر هزيمة وهربوا الي المنطقة الشرقية

      • واقعد توا يركبوا عليك السوريين يامهزوم والتوانسة الدواعش واقعد عبد لمصراته ياعديم الرجولة

  • هؤلاء مجرمين وقتله ارتكبوا جرائم في حق المدنيين وبثوا الرعب في سكان ترهونه طيلة اكثر من 6سنوات والآن ينطبق عليهم المثل كما تذين تدان وهذا عقاب عما فعلوه ومن تقولوا عنهم ضباظ فالجيش هم عبارة عن مجرمين بزي عسكري وهم من مارس الارهاب وليسوا من حاربه