نقلت وكالة “آكي” الإيطالية، الثلاثاء، عن مصادر دبلوماسية إيطالية قولها بأن وزير خارجية إيطاليا لويجي دي مايو اتصل بعائلات طاقمي قاربي الصيد اللذين أوقفا في ليبيا، مشيرا إلى أن الحكومة ستعقد اجتماعا بهذا الشأن.
وحسب المصادر دبلوماسية، فقد أكد دي مايو “استعداد ودعم وزارة الخارجية لأفراد الأسرة ولرئيس بلدية ماتزارا ديل فاللو”، موضحا “درجة تعقيد الموقف والتوقيت الذي حدث فيه”.
وأبلغ دي مايو أفراد عائلات طواقم زورقي الصيد اللذين تم ايقافهما قبالة السواحل الليبية، أنه سيتم عقد قمة حكومية حول الموضوع، لأن “الإجراء المزمع أخذه يجب أن يكون بالإجماع