ليبيا الان

فيصل الشريف: انتظروا القادم الصادم فمصراتة تمرض ولا تموت

صحيفة الساعة 24
مصدر الخبر / صحيفة الساعة 24

قال فيصل الشريف، الذي تقدمه قنوات الإخوان بوصفه “باحثاً وأكاديمياً ومحللًا سياسيًا”:” انتظروا القادم الصادم، فمصراتة تمرض ولا تموت، وتأبى إلا أن تصون دماء شهدائها، فلن يقفز على تضحياتهم الواهمون العابثون”، على حد تعبيره.

وتابع عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”:” مصراته جزءٌ من وطنٍ غالي سيخسر إن أراد المقامرة به المقامرون في سبيل طموحٍ سياسيٍّ وهمي ومأفون، لقد ضرك من غرّك” حسب قوله.

وتطرق الشريف في تغريدة أخرى إلى أزمة النفط قائلا:” مصطفى صنع الله في رسالة غير مباشرة يوجهها للمتفاوضين السريين الذين استخدموا النفط ورقة سياسية لتحقيق مكاسب وطموح سياسي قادم، فصنع الله يخاطب المدعو أحمد معيتيق والمدعو الصديق الكبير وشريكاهما حفتر والفاغنر”.

وقالت المؤسسة الوطنية للنفط برئاسة مصطفى صنع الله، إنها: “تأسف على ما آلت إليه الأمور من قيام جهة غير مختصة بتسييس قطاع النفط واستخدامه “ورقة مساومة” في مفاوضات عقيمة لتحقيق مكاسب سياسية دون مراعاة لأبجديات العمل المهني” وفق تعبيرها.

وقال مصطفى صنع الله ” لا يمكن لنا أن نقبل أو نغض الطرف عن هذه الممارسات ولا يمكن أن نجعل من هذه الممارسات وسيلة تسيس قوت الليبيين فالطريقة الوحيدة القابلة للتطبيق للمضي قدما هي حل ليبي سيادي ” على حد قوله.

وتابع: “لن نسمح لمرتزقة الفاغنر بلعب دور في قطاع النفط الوطني وما يحدث من فوضى ومفاوضات بطريقة غير نظامية لا يمكننا معها رفع القوة القاهرة ، فلدينا  أكثر من خمسين خزان مملؤة بمئات الآلاف من الاطنان من المواد الهيدروكربونية شديدة الاشتعال والانفجار ولدينا مرتزقة أجانب داخل هذه المنشآت ولا يمكن رفع القوة القاهرة في ظل وجود هؤلاء المرتزقة الاجانب” على حد زعمه.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة الساعة 24

عن مصدر الخبر

صحيفة الساعة 24

صحيفة الساعة 24

تعليقات

  • مصراته ستنقلب على الاخوان وتعود لحضن الوطن وتلفظ الخوان وتتمسك بالسيادة الوطنية مع باقى مكونات الشعب الليبى وتطرد الاحتلال التركى والنفايات الارهابية اما النفط فهو فى حماية الجيش الوطنى الذى اجهض مخطط الاخوان شر خلق الله للسيطرة عليه بعد ان راينا المعتوه اردوغان يخرج على شاشة التليفزيون ويسيل لعابه على النفط ونسى انه يقع بعد الخط الاحمر خط الموت وكفاية عليه انه نهب اموال مصرف ليبيا المركزى بدعم من الخائن واللص الكبير ونهب الذهب الليبى بدعم من سيده ترامب ثمنا للدور القذر فى نقل نفايات ارهابية لسوريا لنشر الفوضى لتطلب امريكا تدخل دولى للسيطرة على النفط ويبدأ الشفط الامريكى كما حدث فى دير الزور ولكن ليبيا غير سوريا فهى مقبرة للغزاة وقد طردت الامريكان والطليان والانجليز عقب ثورة الفاتح واليوم يريدون العودة بدعم من خوان فبراير !!

  • انتظروا انتم ايام سوداء يااخوان تنتهى تبدأ بسقوط المعتوه اذا لم يتخلى عنكم وعن غباوتكم التى ادت الى تهاوى الليرة الحقيرة حتى قبل فرض عقوبات اوربية خلال الاسبوع القادم والاخوان تغرب عنهم الشمس الان فى ليبيا وتونس ونرى الغنوشى مرفوض من داخل حزب النهضة الذى سنراه قريبا يلفظ الاخوان لان فكرهم الصهيونى مخالف للثوابت الاسلامية لهذا اول شرط لدخول عصابة الاخوان السمع والطاعة العمياء والانضمام للقطيع الذى يؤمن بان المرشد لايسأل عما يفعل وهم يسألون حتى لو ادعى انه اله او نبى !!

  • صحح معلوماتك فمصراته ماتت فجأه ودفنت آمالها وطموحها في حكم ليبيا يوم كانت مغتره بأن العرق المصراتي فقط هو السامي ولكن فجأه سقطت القوه الغاشمه التابعه لمصراته في فخ ش اعمالها يوم سولت لها نفسها المريضه أحتلال بني وليد وبسط نفوذها في المصراته الغربيه وتقاسم السلطه مع الغازي الايطالي بصمود أهلها في بني وليد رغم تواضع العده والعدد الا انهم صمدوا في وجه الهجم المصاريت وفي لحظات تاريخيه مشرفه لورفله انتصر الوطنيين من ورفله علي الغزاة المصاريت وذبح كبير قادة مليشيات المصاريت وأنطفآت الفتن التي كان يشعلها المصاريت في ليبيا الي ان عادت في العام للظهور من جديد فتن المصاريت بإعاز من الصهيوني ليفي