ليبيا الان

اللواء عون الفرجاني يبحث آليات فتح المطارات وتسيير الرحلات وتوفير سبل التأمين

صحيفة الساعة 24
مصدر الخبر / صحيفة الساعة 24

عُقد اليوم الخميس، بمقر هيئة السيطرة بالقيادة العامة للقوات المسلحة اجتماعا مع اللواء عون الفرجاني رئيس هيئة السيطرة للتنسيق في آلية فتح المطارات وتسيير الرحلات في كامل ربوع الوطن شرقا وغربا وجنوبا.

جاء ذلك في بيان نشرته مصلحة المطارات على الصفحة الرسمية بموقع “فيسبوك”، حيث يأتي ذلك الاجتماع بناءًا على الكتاب الصادر من مصلحة المطارات بشأن جاهزية المطارات للتشغيل.

وأوضح البيان أن الاجتماع ناقش احتياجات مطار بنينا الضرورية للتشغيل، وكذلك تم الإتفاق على فتح مطار الأبرق الدولي أمام الرحلات المحلية إلى حين استكمال باقي الإجراءات لتشغيل رحلات الدولية ومن جانب اخر تم الاتفاق على وضع آلية لتأمين مطار سبها الدولي لاستمرار فتحه امام الرحلات الداخلية.

حضر الاجتماع رئيس مصلحة المطارات د.صالح الشتيوي، ومدير مكتب شؤون مكاتب المواصلات بالهيئة العامة للمواصلات والنقل حسن إبراهيم، ومدير مكتب التفتيش والمتابعة بالمصلحة الصادق الرابطي، ومدير عام مطار بنينا الدولي أ. عبدالله الشافعي.

وكانت قد أكدت القيادة العامة للجيش، في بيان اليوم الخميس، التزامها بتعهداتها بتسهيل عمل الطيران المدني وفتح المطارات في الجنوب الغربي والشرقي على حد سواء بشرط هبوط الطائرات القادمة والمغادرة لهذا المطارات في مطار بنينا الدولي، بغرض التفتيش الأمني للتأكد من هوية الركاب ومنع استحدام الطيران المدني في نقل الإرهابيين والمرتزقة من غرب البلاد إلى جنوبها كإجراء احترازي أمني نظرًا لظروف المرحلة.

جاء ذلك في بيان نشره اللواء أحمد المسماري الناطق الرسمي باسم القوات المسلحة الليبية، على صفحته الرسمية بموقع “فيسبوك”.

ودعت القيادة العامة خلال البيان جميع شركات الطيران العاملة على هذه الخطوط إلى الالتزام والتقيد بهذه الإجراءات «محافظة على استمرارها، وسلامة البلاد من شر الإرهاب وداعميه».

واشترطت القيادة العامة للقوات المسلحة في بيان لها هبوط الطائرات القادمة والمغادرة لهذه المطارات في مطار بنينا الدولي وذلك لغرض التفتيش الأمني للتأكد من هوية الركاب.

وأوضحت القيادة العامة أن هذا الإجراء لمنع استخدام الطيران المدني في نقل الإرهابيين والمرتزقة من غرب البلاد إلى جنوبها كإجراء احترازي أمني لظروف المرحلة.

وشددت القيادة على جميع شركات الطيران العاملة على هذه الخوط الالتزام والتقيد بهذه الإجراءات محافظة على استمرارها وسلامة البلاد من شر الإرهاب وداعمية.

وأكدت القيادة ترحيبها بفتح الخطوط الجوية أمام شركات الطيران المدن لتسهيل حياة المواطنين بين المدن مؤكدة أن تحرير الخدمات لا تقل أهمية عن محاربة الظواهر الهدامة والمدمرة التي تقودها جماعة الإخوان المسلمين وبقايا الجماعة لليبية المقاتلة وعناصر تكفيرية مطلوبة محليا ودوليا.

وأفادت أن هناك عناصر إرهابية خطيرة ومرتزقة أردوغان في الغرب الليبي تسطير على المطارات وخاصة مطار مصراتة ومعيتيقة وكذلك وجود بؤر إرهابية في الجنوب الغربي لازالت تتعامل معها الوحدات العسكرية والأمنية وآخرها القضاء على 9 من قادة الإرهاب على رأسهم أبو معاذ العراقي أمير تنظيم داعش في شمال أفريقيا في مدينة سبها وما تلاها من عمايات مطاردة وقبض على عناصر التنظيم جنوب المدنية.

الوسوم

القيادة العامة للقوات المسلحة المطارات هيئة السيطرة

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة الساعة 24

عن مصدر الخبر

صحيفة الساعة 24

صحيفة الساعة 24