ليبيا الان

تجمع الوسط النيابي يقاطع جلسة «النواب» غدا ويطالب بتوحيد المجلس

بوابة الوسط
مصدر الخبر / بوابة الوسط

أعلن «تجمع الوسط النيابي» عن مقاطعته لجلسة مجلس النواب المقرر عقدها غد الاثنين في مدينة بنغازي والتي دعت إليها رئاسة المجلس في وقت سابق اليوم الأحد، مستغربا ما اعتبره «الدعوة المفاجئة من قبل رئاسة مجلس النواب لعقد جلسة اعتيادية».

ودعت رئاسة مجلس النواب في وقت سابق اليوم، أعضاء المجلس لحضور جلسة غدا الإثنين في مدينة بنغازي، من دون توضيح أجندة الأعمال، أو سبب الدعوة لها.

ولفت التجمع في بيان أصدره، مساء اليوم الأحد، إلى أن «هذه الدعوة تأتي بعد غياب طويل عن الانعقاد رغم حجم الاستحقاقات التي أمام المجلس»، و«بصفة جلسة عادية ودون جدول أعمال وكأنه كل ما يحدث بالبلاد وما حدث بالمجلس من انقسام غير كافي للحديث عن جلسة استثنائية تعيد للمجلس لحمته ووحده وإرادته الجماعية الممثلة لكل البلاد».

– مجلس النواب يدعو جميع الأعضاء إلى عقد جلسة في بنغازي.. الإثنين

وقال تجمع الوسط النيابي «إن عدم اكتراث الرئاسة بإعادة المجلس للعمل بنصابة القانوني يجعلنا نشعر بأن الرئاسة راضية بهذا الجمود والانقسام الحاصل بالمجلس حتى تتفرد بإرادة المجلس وقراره»، مدللا على ذلك بقيام الرئاسة بتشكيل لجان واتخاذ قرارات باسم المجلس «دون أن تعقد جلسات أو يستشار النواب».

وأكد تجمع تيار الوسط النيابي الذي قدر عدد أعضائه بنحو 27 نائبا أنه «سبق أن قام بجهود كبيرة بهدف عقد جلسة لتوحيد المجلس لم تلقى مع الأسف الدعم المطلوب من الرئاسة»، مجددا التأكيد على ما أعلنه سابق من دعم «لكل الجهود السلمية» للحوار وتسوية الأزمة.

كما أكد التجمع أن أعضائه «نواب ممثلين للشعب اختارهم في انتخابات حرة ونزيهة وأنهم لم يخولوا أحد القيام باختصاصاتهم نيابة عنهم وأنهم ليسوا موظفين لدى أحدا ليستدعيهم وفق إرادته الشخصية».

وعلى ذلك أعلن تجمع تيار الوسط النيابي «مقاطعة الجلسة التي تم الإعلان عنها للأسباب التي ذكرت»، مطالبا رئاسة المجلس «بتوجيه جهودها لإعادة التئام مجلس النواب وتوحيده والدعوة لجلسة لهذا الغرض»، و«الامتناع عن إصدار قرارات باسم المجلس دون مشورته والعمل على وضع خارطة وطنية واضحة المعالم لاستكمال ما بعهدة المجلس من استحقاقات دستورية خصوصا فيما يتعلق بإنهاء المرحلة الانتقالية والاستفتاء على الدستور».

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

بوابة الوسط

بوابة الوسط

أضف تعليقـك