أعربت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا ،اليوم الجمعة ،عن أسفها لما تعرض له مركب للمهاجرين وطالبى اللجوء قرب السواحل الليبية مساء يوم أمس.
و قد تم الإعلان عن مصرع  74 مهاجر و طالب لجوء ، إثر غرق مركبهم قرب سواحل مدينة الخمس غرب ليبيا ، وكان القارب يحمل على متنه أكثر من 120 شخصا من بينهم نساء وأطفال!
وقالت اللجنة إن هذا الحادث المروّع يفاقم من معاناة المهاجرين ، وذلك بسبب سياسات الإتحاد الأوروبي يقتل كل يوم أبناء أفريقيا .