ليبيا الان

وليامز: ملتقى الحوار السياسي أقر خارطة طريق بمشاركة مميزة للمرأة الليبية

بوابة الوسط
مصدر الخبر / بوابة الوسط

قالت الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة بالإنابة استيفاني وليامز إن المشاركين في ملتقى الحوار السياسي الليبي اتفقوا على خارطة طريق وطنية لفترة تحضيرية تسبق الانتخابات، كما اتفقوا على صلاحيات مجلس الرئاسة واختصاصاته، ورئاسة وزراء منفصلة وحكومة وحدة وطنية، وأيضا اتفقوا على معايير اهلية المرشحين لهذه المناصب.

وأضافت وليامز «أنا سعيدة بما حدث هنا في تونس الأسبوع الماضي، جاء المشاركون البالغ عددهم 75 مشاركاً، وجلسوا، وتحدثوا. بالنسبة للبعض منهم، كانت هذه المرة الأولى التي يجتمعون فيها معا منذ الثورة، منذ 2011، خلال سنوات الأزمة والانقسام. وهم أيضا جاءوا مدفوعين بمسؤولية وطنية ورغبة في المصالحة ورغبة في وضع البلاد على الطريق الصحيح، على المسار الليبي، لاستعادة صناعة القرار الليبي وسيادة الدولة».

وأشارت وليامز في حوار مع موقع أخبار الأمم المتحدة إلى دور كتلة النساء، قائلة : لقد بدأن في وقت مبكر إلى حد ما في العمل على بيان يحدد سلسلة من المبادئ والتوصيات لتحسين مشاركة المرأة في العملية السياسية والحوكمة، ودعين إلى تمثيل المرأة الذي تشتد الحاجة إليه وتحسينه في الحياة السياسية في ليبيا».

وأضافت المبعوثة الأممية أن المشاركات في الملتقى الليبي دعين الدولة لأن تفي بالتزاماتها الدولية تجاه حقوق المرأة وحمايتها. وطالبن بأن تمثل النساء بما لا يقل عن 30٪ في المناصب القيادية والسلطة التنفيذية التي يتم إصلاحها.
وأكدت أن هذه المطالب جرى التأكيد عليها أيضا في خارطة الطريق التي تم الاتفاق عليها بالتراضي من قبل المشاركين في اليوم الأخير. إذا، كل هذا يشهد حقا على الدور القوي جدا الذي لعبته النساء في هذا الحوار وبشكل عام بالطبع على دورهن كصانعات سلام.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

بوابة الوسط

بوابة الوسط

أضف تعليقـك