ليبيا الان

العربي الورفلي: الصديق الكبير منذ 2011 ينقل كل العمليات المالية للخارج من مالطا إلى قطر إلى تركيا

صحيفة الساعة 24
مصدر الخبر / صحيفة الساعة 24

أكد المحلل السياسي العربي الورفلي، أن “كثير من الليبيين يعتقد بأن مبنى المصرف المركزي هو عبارة عن مكان يتم فيه تخزين مواردهم النفطية  الحقيقة هي غير ذلك”.

وأضاف «الورفلي»،  في منشور عبر حسابه الشخصي على فيسبوك، أن “هذا المبنى هو عبارة عن مجمع إداري فقط يضم موظفين وعدد من المدراء  وقد عمد الصديق الكبير منذ 2011 إلى نقل كل العمليات المالية للخارج  من مالطا إلى قطر إلى تركيا وقدم الودائع في مصارف عدة عالمية بالمليارات وفوائدها تعود علي عصابات دولية ومحلية بالربح الوفير وحرمان الشعب الليبي من أمواله”.

وتابع؛ “وللعلم هناك عدد من  أعضاء مجلس إدارة المصرف يقيمون في الخارج ومنهم مثلا طارق المقربف المقيم بقطر وكل موارد النفط والغاز لا تأتي إلى هذا المبنى بل هي في حسابات أخرى خارجية”.

وأكد «الورفلي»، أن “مصرفنا المركزي واقع تحت سيطرة مافيا تتكون من أطراف محلية ودولية وقدم لهم الصديق الكبير كل المساعدات لأجل السيطرة”، متسائلًا: “فهل يعقل مثلا أن دولة مثل ليبيا تكون فيها أزمة سيولة أو أزمة بنزين أو أزمة دواء أو أزمة غذاء!”.

الوسوم

الصديق الكبير العربي الورفلي

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من صحيفة الساعة 24

عن مصدر الخبر

صحيفة الساعة 24

صحيفة الساعة 24