ليبيا الان

روسيا تنتقد اليونان والاتحاد الأوروبي بسبب تفتيش سفينة قبالة ليبيا

بوابة الوسط
مصدر الخبر / بوابة الوسط

انتقدت روسيا، اليونان والاتحاد الأوروبي بشأن تفتيش سفينة شحن روسية من قبل القوات الخاصة اليونانية قبالة السواحل الليبية في وقت سابق من الأسبوع الماضي.

وأشارت جريدة «غريكريبورتر» إلى أن التفتيش الذي نفذه جنود سفينة البحرية اليونانية «أدرياس»، التابعة لعملية «إيريني» الأوروبية، جرى في 11 يناير، امتثالا لمهمتها الرئيسية في تنفيذ قرار مجلس الأمن الدولي القاضي بحظر الأسلحة المفروض على ليبيا.

ونقلت الجريدة اليونانية، أمس الإثنين، عن الناطقة باسم وزارة الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، قولها إن موسكو على اتصال بالسلطات اليونانية «لتوضيح ملابسات الحادث الذي لا يزال غير مفهوم بالنسبة لروسيا»، مضيفة أن «بلادها لم تبلغ ولا الأمم المتحدة بعملية التفتيش».

روسيا تنتقد عملية «إيريني»
وأكملت: «كما إن قيادة عملية إيريني ملزمة بتقديم معلومات مفصلة إلى لجنة مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة تشرح أسباب التفتيش ، والإجراءات المتخذة للحصول على الموافقة للقيام به».

وأضافت: «من شأن هذا النهج أن يشهد على الطبيعة غير الشفافة لأنشطة إيريني، والتفسير الواسع لبنود قرارات مجلس الأمن التابعة للأمم المتحدة من قبل الاتحاد الأوروبي؛ من أجل تحقيق مصالحه الخاصة في البحر الأبيض المتوسط».

وأطلق الاتحاد الأوروبي عملية «إيريني» التي تقودها اليونان حاليا، وتتواصل إلى غاية 31 مارس 2020، وتتمثل مهمتها الأساسية في «تنفيذ حظر الأسلحة على ليبيا من خلال استخدام الأصول الجوية والأقمار الصناعية والبحرية».

البعثة مكلفة بشكل خاص «بإجراء عمليات تفتيش للسفن في أعالي البحار قبالة السواحل الليبية التي يشتبه في أنها تحمل أسلحة أو مواد ذات صلة من ليبيا وإليها».

وكانت العملية تسببت أيضا في احتكاك مع تركيا في نوفمبر الماضي، عندما منعت أنقرة سفينة عسكرية ألمانية من تفتيش سفينة شحن يشتبه في أنها تحمل أسلحة في طريقها إلى ليبيا،وتعين وقف البحث بعد احتجاج أنقرة ورفض السماح بتفتيش السفينة.

يمكن قراءة الخبر من المصدر من هنا

عن مصدر الخبر

بوابة الوسط

بوابة الوسط

أضف تعليقـك

تعليق

  • الحمد لله ان رئيس الاركان اليونانية فى مصر الان فتشنى فتش على طريقة اسماعيل يس فى فيلم ابن حميدو